اخر المقالات: رمال الساحل والبحر : وزارة الطاقة والمعادن والبيئة توضح || إجراء التحول في النظم الغذائية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة” || فوضى صناعة اللحوم || الـقَـمـع السياسي وعواقبه البيئية || كيف نتقاسم الأنهار؟ || تحديد لائحة النفايات غير الخطرة التي يمكن الترخيص باستيرادها || تعقب التقدّم المحرز في مؤشرات أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالأغذية والزراعة في عام 2020 || الجائحة الوبائية تفضح جائحتنا الثقافية || أزمة المياه والصرف الصحي || زرقة السماء من نقاوة الهواء || اليوم العالمي لنقاء الهواء من أجل سماء زرقاء || التبريد الصديق للمناخ لإبطاء الاحتباس الحراري || التعافي المستدام والمرن بعد جائحة كوفيد منصة جديدة على الإنترنت || تأثيرات كوفيد-19 وتغير المناخ تهدد الأمن الغذائي || مدينة كوفيد || إنقاذ الأرض قبل تسريحة الشعر || جمعية تلاسمطان للبيئة والتنمية وإشكالية الحرائق الغابوية بإقليم شفشاون || الاتحاد الأوروبي يؤجج الجوع في أفريقيا || كيف تُـفضي الجائحة إلى ثورة في سياسة المناخ || السيطرة النهائية على الحريق الغابوي بغيغاية بالحوز ||

آفاق بيئية

اكتشفت في عدد  من مزارع الدجاج البياض، فيها نسب مرتفعة من مادة الديوكسين السام في ألمانيا ، ما أدى إلى حالة من البلبلة في أوساط المستهلكين الألمان، و أثار استياء أصحاب المزارع، الذين يخشون عزوف المستهلك عن منتجاتهم حتى ولو كانت خالية من هذه المادة.

و استدعى ذلك تدخل الحكومة الألمانية في برلين و المفوضية الأوروبية في بروكسل، حيث طالبت الأخيرة من حكومة المستشارة، أنجيلا ميركل تقديم توضيح بشأن هذه الأزمة، للحد من تداعيات فضيحة الديوكسين في ألمانيا.

و فيما أعلنت الحكومة أنها تدرس تشديد اللوائح المنظمة لتصنيع الأعلاف، طالب وزير الزراعة وحماية المستهلك الألماني، الولايات الألمانية بالتزام الشفافية فيما يتعلق بالبيض الذي يتبين ارتفاع نسبة الديوكسين فيه. إلى ذلك بلغ عدد المزارع التي منعت من تصريف بيضها أكثر من ألف مزرعة حتى الآن في ألمانيا. هذا ومن المقرر أن تدرس لجنة الزراعة في البرلمان الألماني تداعيات فضيحة الديوكسين في بحر الأسبوع المقبل.

وذكرت تقارير إخبارية أن السلطات الألمانية اكتشفت لأول مرة نسبا عالية من مادة الديوكسين السامة في لحوم الدواجن، وذلك في أعقاب قضية الديوكسين المتسرب إلى أعلاف الحيوانات في المزارع الألمانية.

وذكرت مجلة “فوكوس” الألمانية، على موقعها الإلكتروني اليوم السبت، استنادا إلى تقرير أرسلته الحكومة الألمانية أمس الجمعة إلى بروكسل، أنه تبين من خلال فحص عينات أنسجة دهنية في ثلاث من دواجن إنتاج البيض وجود 4.99 بيكوجرام من مادة الديوكسين لكل جرام من اللحم.

تجدر الإشارة إلى أن الحد الأقصى من نسبة الديوكسين المسموح بها تبلغ 2 بيكوجرام.

وجاء في التقرير الذي أعدته وزارة حماية شؤون المستهلكين الألمانية، أن الولايات الألمانية لم تصدر تحذيرا علنيا؛ لأنه “ليس من المتوقع أن يتسبب تناول تلك اللحوم في أضرار صحية مباشرة“.

ومن ناحية أخرى، تخطط وزارة الزراعة المحلية في ولاية شليزفيج-هولشتاين الألمانية، مطالبة شركة “هارلس أند ينتسش” لصناعة الأعلاف بتعويضات، حيث تثور شبهات حول تورط مسؤولي الشركة في فضيحة الديوكسين، وفقا لتحقيقات الادعاء العام

اترك تعليقاً