اخر المقالات: الناشطة البيئية غريتا ثونبرغ تصبح أصغر شخص يدعم كوفاكس لمكافحة كوفيد-19 || تقرير أممي: العالم على حافة هاوية مناخية في ظل استمرار ارتفاع درجات الحرارة || فرصة بايدن المناخية في أمريكا اللاتينية || التنسيق الإيراني الجزائري وتهديد الوحدة الترابية للمغرب || تثمين القدرة على الصمود بعد الجائحة || حركة الشباب من أجل المناخ-المغرب || تدابير لمكافحة النفايات البحرية || عمل دؤوب ومتواصل للتخفيف من آثار تغير المناخ || أم القصص الإخبارية || ارتفاع الأسعار العالمية للأغذية للشهر العاشر على التوالي || تقرير مؤشر نفايات الأغذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة لعام 2021 || مشروع للحفاظ على التنوع البيولوجي || مصب واد سوس : تنوع بيولوجي ، مؤهلات اقتصادية  و إشكاليات بيئية ناتجة عن التدخل البشري || الطعام وليس الفولاذ هو أكبر تحدي مناخي يواجهنا || خارطة طريق لإزالة الكربون || حول سيادة اللغة الانجليزية في البحث العلمي || دعم مشروع المياه والبيئة (WES) تدابير مكافحة النفايات البحرية في المغرب || حليف تحت الماء لضمان الأمن الغذائي وصحة النظم الإيكولوجية || زعماء العالم يجتمعون لتعزيز التدابير المالية لدفع جهود مواجهة تداعيات كوفيد19 || مواكبة المهاجرات الإفريقيات لتحسين الريادة في الأعمال ||

ينظم المعهد المتوسطى للمياه بالتعاون مع وزارة الدولة المغربية لشئون المياه والبيئة، المنتدى المتوسطى الأول للمياه يومى 19 و20 ديسمبر المقبل فى مدينة مراكش.

وأوضح المعهد المتوسطى للمياه – فى بيان أصدره اليوم السبت- أن المنتدى يعقد فى إطار الإعداد للمنتدى الدولى السادس للمياه المقرر عقده خلال الفترة من 12 إلى 17 مارس 2012 فى مدينة مرسيليا جنوب فرنسا.

وأشار المعهد إلى أنه سيتم خلال المنتدى بحث سبل تعزيز التعاون فيما بين الشركاء المتوسطيين فى مجال المياه، كما تعقد مناقشات موازية حول عدد من المشروعات والمبادرات من بينها النظم الوطنية للمعلومات حول المياه ونظم المساعدة فى إدارة واتخاذ القرار بشأن المياه والاراضى، وكذلك المشروعات التى يدعمها البنك الدولى فى هذا المجال فى المنطقة.

ويشارك فى المنتدى ممثلين حكوميون وبرلمانيون وعدد من الجهات المانحة وممثلو القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدنى، وقد أنشئ المعهد المتوسطى للمياه عام 1982 وهو منظمة دولية غير حكومية، ويهدف إلى تنمية التعاون المتوسطى بين البلديات والمتخصصين فى مجالات المياه وتنقيتها وإعادة تدويرها، والصرف الصحى والرى والمناخ.

اترك تعليقاً