اخر المقالات: المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية || مرحبا بالجميع في نادي المناخ || “الطريق إلى مؤتمر الأطراف 27 : المنتدى الإقليمي الافريقي لمبادرات المناخ وتمويل العمل المناخي وأهداف التنمية المستدامة || بحث إمكانات تكنولوجيا قواعد البيانات التسلسلية من أجل تحويل النظم الزراعية والغذائية  || إعتماد مدينة إفران ” مدينة الأراضي الرطبة ” من قبل إتفاقية “رامسار”  || اتفاقية إقليمية للتعاون الإعلامي || الاحتفاء بالتنوع الثقافي والبيئي للأطلس الكبير || خيانة اليسار || مواجهة مخاطر الجفاف المتزايدة || جائزة حول المحتوى الرقمي العربي 2022-2023 || دكتور محمود محيي الدين يتحدث عن كوب 27 في منتدى سيدني للطاقة || شراكة رائدة حول تطبيقات الاستدامة والتميز والمسؤولية المجتمعية || الأسهم الخاصة والجيل الجديد من الاستثمار في البيئة والمجتمع والحوكمة || الثورة الرقمية والشمول المالي العالمي || عدد الجياع في العالم ارتفع إلى حوالي 828 مليون شخص في عام 2021 || حماية النحل الأصفر الصحراوي: مهمة مربي النحل المغاربة || الاعلان عن التباري لنيل جائزتي “النخلة في عيون العالم” و “النخلة بألسنة بالشعراء” لسنة 2023 || دار النحلة بمدينة شفشاون مبادرة تساهم في مواجهة انهيار طوائف النحل || ثورة الهيدروجين الأخضر القادمة || زحف الصحراء لن ينتظر المناخ ||

آفاق بيئية : إفران 


  تم منح علامة ” مدينة الأراضي الرطبة ” مؤخرا، إصدار سنة 2022، إلى 25 مدينة جديدة مرشحة، من ضمنها مدينة إفران. سيتم تسجيل هذا الاعتراف العالمي رسميا خلال الدورة الرابعة عشرة لمؤتمر الأطراف المتعاقدة في اتفاقية “رامسار” بشأن الأراضي الرطبة (COP14) الذي سينعقد من 5 إلى 13 نوفمبر 2022.

 بمقاربة تشاركية بين عمالة إفران والجماعة الحضرية لمدينة إفران والوكالة الوطنية للمياه والغابات والصندوق العالمي للطبيعة و منظمة Living Planet Morocco ، يعد هذا الاعتماد اعترافا بالتزام مدينة إفران بحماية أراضيها الرطبة الحضرية من أجل الساكنة والطبيعة.

يشار أنه بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للأراضي الرطبة في سنة 2020 بمدينة إفران، أعلن الكاتب العام لعمالة مدينة إفران رسميا عن ترشيح المدينة للحصول على علامة “مدينة المناطق الرطبة المعتمدة من قبل اتفاقية ” رامسار” ودعمها من أجل إعداد ملف الترشيح من قبل الصندوق العالمي للطبيعة (WWF) ومنظمة  Living Planet Morocco

 وستشجع هذه العلامة مدينة إفران على تعزيز تدبير المحافظة على أراضيها الرطبة وستوفر بشكل مستدام مزايا اجتماعية واقتصادية لفائدة الساكنة المحلية. وسوف تطور وتعزز علاقة إيجابية مع هذه النظم البيئية الثمينة، خصوصا من خلال   المشاركة والتوعية لدى الجمهور، فضلا عن دراسة متأنية للأراضي الرطبة في التخطيط وصنع القرار على المستوى الحضري.

 ويذكر أيضا أنه بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للأراضي الرطبة في 2 فبراير 2022 ، واستعدادا لهذا الاعتماد ، نظمت مدينة إفران بالشراكة مع الصندوق العالمي للطبيعة (WWF) ومنظمة Living Planet Morocco، حملة توعية لحماية النظم البيئية الطبيعية و المائية والتنوع البيولوجي تحت شعار “إفران ♥ الطبيعة” (إفران تحب الطبيعة.)

وتجدر الإشارة إلى أنه مع اعتماد 25 مدينة جديدة مرشحة، سيشمل النادي المصغر “مدن الأراضي الرطبة” ما مجموعه 43 منطقة واقعة في 17 دولة. إفران هي أول مدينة مغربية تحصل على هذا التميز.

التواريخ الرئيسية:

2015   :  خلال الدورة الثانية عشرة لمؤتمر الأطراف المتعاقدة في الاتفاقية (COP12) ، اعتمدت اتفاقية “رامسار” علامة “مدينة الأراضي الرطبة” التي أطلقها الصندوق العالمي للحياة البرية – شمال إفريقيا.

2018 :   خلال الإصدار الأول (فترة ثلاث سنوات 2016-2018) ، تم اعتماد 18 مدينة من قبل COP13 وتم تصنيف 2 من الأراضي الرطبة في المغرب كمواقع جديدة ل”رامسار”.

   2019  :  تصنيف 12 أرضا رطبة جديدة (بما في ذلك واد تيزكيت الذي يعبر تراب الجماعة الحضرية لإفران) على قائمة الأهمية الدولية لاتفاقية “رامسار”.

 : 2020   موعد التقديم الرسمي لطلب مدينة إفران إلى سلطة الإدارية ” رامسار”.

  :2022  إفران ، أول مدينة مغربية تحصل على علامة “مدينة الأراضي الرطبة”.

اترك تعليقاً