اخر المقالات: ماكرون الثاني: مواجهة التحديات البيئية عبر الفعل أم الاكتفاء بمواصلة الخطاب المعسول || حوارات بيئية في قصر الأمم || الجسيمات البلاستيكية الدقيقة والتدابير اللازمة للمعالجة || توحيد الجهود للحد من التلوث البحري بالبلاستيك في المناطق البحرية المحمية في البحر الأبيض المتوسط || نكهة حياد الكربون الرائعة  || البحث الزراعي بالمغرب نتائج مبتكرة وآفاق واعدة || شجرة أركان ، رمز الصمود والتأقلم مع الظروف المناخية || البلاستيك: مشكلة وأربعة حلول || الجفاف والتدبير المستدام للأراضي || النسخة السادسة للمؤتمر الدولي لشجرة أركان || ما نحتاجه لتحقيق السلام والازدهار على المدى الطويل || يوم الأرض حدث سنوي للتوعية البيئية || الاقتصاد العالمي في خطر || أسرع طائر في العالم لحماية مسجد الحسن الثاني الكبير بالدار البيضاء || إيجاد حل لسعر الكربون || صندوق النقد الدولي بحاجة إلى تخفيف مخاطر التحول المناخي || أربعة مسارات لمواجهة أزمة أسعار الغذاء || في حوار مع الخبير المغربي الدكتور عبد الوهاب زايد : يؤكد المنشأ المغربي من خلال تحليل الحمض النووي لعدة عينات من نخيل المجهول || العدالة المناخية تتطلب قيادة نسائية || بناء الإجماع حول التعافي الأخضر ||

آفاق بيئية . الوكالات

قدم رئيس برنامج الامم المتحدة للبيئة  اريك سولهيم استقالته الثلاثاء 20 نونبر بعد تحقيق في نفقاته الكبيرة خلال رحلات السفر ما أثار غضبا واسعا، بحسب ما ذكر مسؤولون في الأمم المتحدة.

ويتولى سولهيم، وزير البيئة النروجي السابق، منصبه رئيسا لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة ومقره نيروبي، منذ يونيو 2016.
وأظهر تحقيق مالي في نفقاته أنه أنفق نحو 500 ألف دولار على السفر، كما أنه طالب بتعويض عن نفقات غير مبررة في الوقت الذي تعاني فيه المنظمة الدولية من مشاكل مالية.
وأثارت رحلاته حول العالم اتهامات بأنه لا يهتم بالبيئة أو بجهود خفض انبعاثات الكربون الناجمة عن السفر جوا.
وأكد ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش أن الأخير قبل استقالة سولهيم، مشيرا إلى أن الخميس المقبل سيكون أخر يوم عمل لسولهيم.

وقال دوجاريك أن سولهيم كان “صوتا بارزا في لفت انتباه العالم للتحديات البيئية الخطيرة”، دون أن يشير إلى أن نتائج التحقيقات في نفقاته تقف وراء الاستقالة.

وتابع أن “الأمين العام سعيد برؤية التزام برنامج الأمم المتحدة للبيئة بتنفيذ توصيات مكتب خدمات الإشراف الداخلي” الذي حق ق في حاجة سولهيم لنفقات السفر المرتفعة هذه.

وتأتي استقالة سولهيم قبل بدء محادثات مهمة في بولندا في الثاني من ديسمبر حول تطبيق اتفاق باريس للمناخ.

وستخلف نائبة مدير المنظمة التنزانية جويسي مسويا سولهيم بشكل مؤقت حتى يرشح غوتيريش خليفة للوزير النروجي السابق على رأس برنامج الأمم المتحدة للبيئة

اترك تعليقاً