تغير المناخ والزراعة والأمن الغذائي

climate-change-food

آفاق بئية : روما 

تتعلق سنة 2016 ،في أعقاب اتفاق باريس التاريخي المبرم السنة المنصرمة وخطة التنمية المستدامة لعام -2030 اللذين يحددان معالم الطريق المؤدي إلى مستقبل أكثر استدامة- بتحويل الالتزامات إلى إجراءات ملموسة. فالتغيير السريع الذي يشهده مناخ العالم يترجم إلى ظواهر مناخية أكثر تطرفا وتواترا وإلى موجات حر وجفاف وارتفاع في مستوى سطح البحر

ويتنـاول هـذا التقرير ما يترتب عن تغير المناخ من آثار على الزراعة وتبعـات عـلى الأمن الغذائي باتت بالفعل تقض مضجعنا. وتتمثل إحدى النتائج الرئيسـية التي يخلص إليها في أن هناك حاجة ملحة إلى دعـم أصحـاب الحيازات الصغيرة في التكيف مع تغير المناخ. فالمزارعون والرعاة وصيادو الاسـماك والعاملون يف مجال الغابات على مسـتوى المجتمع المحلي يعتمدون على أنشـطة ترتبط بالمناخ ارتباطا وثيقا لا تنفصم عراه. وهذه المجموعات هي أيضا أشـد المجموعات ضعفا أمام تغير المناخ. ولتكييف النظم والممارسـات التي تعمتدها في مجال الإنتاج مع تغير المناخ، سـتحتاج إلى فرص وصول أكبر بكثير إلى التكنولوجيات والأسـواق والمعلومات والائتمان لغرض الاستثمار.

لتحميل التقرير اضغط هنا

اترك تعليقاً