اخر المقالات: اليوم ، نحن جميعا لاجئي المناخ || التربة الصحية ضرورية للقضاء على الجوع وتحقيق السلام والازدهار || المياه العادمة تنذر بكارثة بيئية بتنغير || تدبير ندرة المياه على  مستوى الاحواض المائية : ابتكارات وتنمية مستدامة || أمطار طوفانية في فصل الصيف بشمال افريقيا يعيد سيناريوهات تغير المناخ || قبل الطوفان || المغرب يؤشر على حظر استيراد النفايات الخطيرة || جدلية البيئة || حريق أثينا ناتج عن عمل تخريبي || جولة دراسية حول الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية والإدارة المتكاملة للموارد المائية || تتويج مدينة مراكش بجائزة الحسن الثاني للبيئة 2018 || العواقب المميتة للزراعة || ازدواجية الخطاب حول الوقود الأحفوري || مسابقة النخلة في عيون العالم في دورتها العاشرة || جائزة الحسن الثاني للبيئة تعلن عن المتوجون برسم الدورة 12 || تنظيم الأسرة لرفاه المجتمع و نحو جودة الحياة || الموارد المائية المستدامة والبيئة النظيفة في البحر المتوسط || حالة الغابات في العالم || تمويل التنمية المستدامة ومكافحة الفساد  || إضافة موقعين جديدين إلى قائمة الفاو للتراث الزراعي ||

اللواء الاخضر للبيئة

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

رفرف اللواء الأخضر الخاص ببرنامج “المدارس الإيكولوجية” عاليا فوق بناية “مدرسة كم” التابعة للجماعة القروية ل”تارميكت” بإقليم ورزازات جنوب المغرب . وحصلت المدرسة على هذا التميز نتيجة المساعي المبذولة من قبل الأطر التعليمية والتلاميذ وبعض الشركاء الآخرين في ما يتعلق بتدوير النفايات، وحسن استهلاك الطاقة، وترشيد استعمل المياه، والتغذية الجيدة، والعناية بالمساحات الخضراء.

كما حازت كل من مدرسة يعقوب المنصور بمدينة “تازناخت” على الشارة الفضية و مجموعة مدارس “إندري” بقرية “أسكورة” على الشارة البرونزية.

ويندرج هذا التتويج في إطار تفعيل بنود اتفاقية الشراكة التي تربط بين مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، التي ترأسها الأميرة للا حسناء، ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، وفق برنامج “المدارس الايكولوجية”.

اترك تعليقاً