اخر المقالات: المؤتمر الإسلامي لوزراء البيئة يعقد دورته السابعة  في مقر الإيسيسكو بالرباط || إدماج المرأة القروية  في المنظومة البيئية والمحيط السوسيواقتصادي || مؤتمر رفيع المستوى لتسريع تفعيل لجنة المناخ لحوض الكونغو || الأستاذ نجيب صعب في حوار عن واقع المشهد البيئي العربي || التغيرات البيئية خلال العقد الماضي || عدد أكتوبر من مجلة “البيئة والتنمية”: هل نشرب البلاستيك ؟ || استغلال طاقة الشمس || الرأي العام العربي والبيئة || صانعو التغيير الأخضر في حوض المتوسط || هل نشرب البلاستيك؟ || تدابير تنظيمة من أجل قنص مسؤول || نتائج قمة ” فرصة المناخ ” وآفاق قمة المناخ القادمة “كوب 23” || حوار إقليمي لإفريقيا بشأن المساهمات المحددة وطنيا للحد من انبعاثات الغازات الدفيئة || تقييم تغير أثر تغيُّر المناخ والتكيف معه في المنطقة العربية || المحافظة و تثمين المنتزه الوطني لتوبقال || صدور تقرير منظمة “الفاو ” حول التوقعات حيال حالة المحاصيل والأغذية || وجبة غذاء جيدة من أجل المناخ || إنذار بزوال الجليد البحري قرب القطب المتجمد الشمالي || دعوة عالمية لمكافحة هدر وفقد الأغذية || نحو دمج ثقافة الاستدامة في إدارة المدرسة بفلسطين ||

taoudant

آفاق بيئية :محمد التفراوتي

في ذروة فصل الصيف شهدت ضواحي مدينة أكادير بإقليم تارودانت، جنوب المغرب ، عواصف رعدية قوية خلفت رعبا حقيقيا للساكنة وضحايا و أضرارا ببعض المنازل والمنشآت المائية حيث غمرتها المياه مع انقطاع التيار الكهربائي. وأحدثت السيول الجارفة شقوقا في الأرض وصل الى 20 سنتيمترا .وأدت العواصف إلى عزل 17 دوارا بجماعة (ايمولاس). وعرفت قمة “أوليم” الجبلية والتي تبعد حوالي 50 كيلومتر عن مدينة تارودانت تساقطات مطرية قوية أدت الى إنجراف التربة ،هدمت بعض القناطر وأغلقت الطرق في وجه الساكنة .

مشهد لحظة وصول السيول بواد افنسو اقليم تارودانت

اترك تعليقاً