اخر المقالات: مساعي تنزيل استراتيجية التنمية المستدامة بالمغرب || الأغذية التي “تختفي” يمكن أن تطعم 48 مليون شخص في افريقيا جنوب الصحراء || للأرض قيمة حقيقية. استثمرها ||  منتدى سياسي رفيع المستوى معني بالتنمية المستدامة لسنة 2018 || مكافحة التصحر والجفاف أمام خطورة زيادة الرقعة الصحراوية || النزاعات والكوارث تزيد تشغيل الأطفال في الزراعة || حفظ المحيطات لتحقيق التنمية المستدامة || البلاستيك صديقنا اللدود || “جزر الحرارة الحضرية”: كيف نحمي مدننا من ضربات الشمس؟ || كيف يحقق العرب الأمن الغذائي؟ || أجمل التكوينات الجيولوجية في الحدائق العالمية  || استدامة الغذاء في عالم متغير المناخ || التغلب على التلوث البلاستيكي ||  خطر تغير المناخ على انتاج الشاي || حماية النظم الإيكولوجية البرية || أهمية التنوع البيولوجي || إجراءات تنزيل البرنامج الوطني لجودة الهواء بالمغرب || حماية النحل ضرورة لمستقبل غذائنا || التلقيح بالنحل أهم خدمات الأنظمة البيئية يستوجب جذب انتباه صانعي القرار || مبادئ التوجيهية الطوعية الجديدة الغابات في المناطق المدارية ||

 

آفاق بيئية : أ.ف.ب

 image001

صورة لمذنب تشوريوموف | أ.ف.ب

 

أظهرت اعمال المراقبة التي يقوم بها المسبار الاوروبي “روزيتا” ان متوسط الحرارة على سطح المذنب “تشوريوموف -غيراسيمينكو 67 بي”، تبلغ 70 درجة تحت الصفر

وهي حرارة لا تكفي بحسب العلماء ليكون كل سطح المذنب مكسوا بالجليد. ويراقب المسبار الاوروبي هذا المذنب ويواصل الاقتراب منه بهدف الهبوط على سطحه في الاشهر المقبلة.

وبحسب وكالة الفضاء الاوروبية فان درجة الحرارة التي استخلصها المسبار روزيتا تشير الى امكانية ان تكون اجزاء من السطح ترابية وان تكون قشرته داكنة.

وسسيقترب المسبار من الذنب الاربعاء الى مسافة قريبة جدا لا تتعدى مئة كليومتر.

وفي نوفمبر يقترب المسبار الى مسافة كيلومترين الى ثلاثة فقط من المذنب، ثم يرسل اليه روبوتا صغيرا “فيلاي” لدراسة سطحه.

اترك تعليقاً