اخر المقالات: مبادرة التحرر من التبغ || الكوكب بعد الجائحة || فى يوم البيئة العالمى .. تحديات… وآمال || إطلاق “مدرسة الأرض” لإبقاء الطلاب على اتصال بالطبيعة خلال أوقات كوفيد19 || دراسات لتقييم أثر فيروس كورونا لدعم الدول العربية للتخفيف من آثار كوفيد 19 || خسارة التنوع البيولوجي تهديد للإنسانية || كتب جديدة حول جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي || منظومة جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي و التأقلم مع الأوضاع الراهنة || فيروس كورونا بين تجارة الوباء ووباء التجارة || الأهداف المناخية ومشاركة الصناعة في التعافي || استخدام التبغ وفيروس كورونا: علاقة مميتة لكن يمكن تلافيها || التمويل الرقمي في خدمة المواطنين || دور للتربية والتواصل،الإعلام و الفعل المدني في الرفع من مستوى الوعي الصحي || الاحتفال باليوم العالمي للتنوع البيولوجي 2020 || لماذا تُعد هذه الأزمة مختلفة || أنفقوا دعم الوقود الأحفوري على الإغاثة من الجائحة وعلى الفقراء || فيروس كوفيد ، للمناخ مفيد، “كتم انفاسنا، و أراح  مناخنا” || ضمان التعليم الشامل خلال فترة تفشي فيروس كوفيد-19 || ضع سعر على الكربون الآن! || الطبيعة هي أفضل مضاد للفيروسات ||

 

آفاق بيئية : أ.ف.ب

 image001

صورة لمذنب تشوريوموف | أ.ف.ب

 

أظهرت اعمال المراقبة التي يقوم بها المسبار الاوروبي “روزيتا” ان متوسط الحرارة على سطح المذنب “تشوريوموف -غيراسيمينكو 67 بي”، تبلغ 70 درجة تحت الصفر

وهي حرارة لا تكفي بحسب العلماء ليكون كل سطح المذنب مكسوا بالجليد. ويراقب المسبار الاوروبي هذا المذنب ويواصل الاقتراب منه بهدف الهبوط على سطحه في الاشهر المقبلة.

وبحسب وكالة الفضاء الاوروبية فان درجة الحرارة التي استخلصها المسبار روزيتا تشير الى امكانية ان تكون اجزاء من السطح ترابية وان تكون قشرته داكنة.

وسسيقترب المسبار من الذنب الاربعاء الى مسافة قريبة جدا لا تتعدى مئة كليومتر.

وفي نوفمبر يقترب المسبار الى مسافة كيلومترين الى ثلاثة فقط من المذنب، ثم يرسل اليه روبوتا صغيرا “فيلاي” لدراسة سطحه.

اترك تعليقاً