اخر المقالات: دراسة عينة من المجتمع المدني المغربي خلال جائحة كوفيد-19: الأدوار الوظيفية والتطلعات المستقبلية || كيف نجعل الشركات تعمل من أجل الطبيعة؟ || الاستماع إلى العلم || ازمة ” ديمقراطيتنا ” و ثالوثها المحرم || الدكتور جواد الرباع منسقا عاما للشبكة المغربية للمراكز البحثية والفكرية || خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري الأوروبي بنسبة 55 في المائة || القطاع الصحي في حداد على إثر وفاة مهنيين بسبب كوفيد 19 || سياسة جديدة لكفاءة طاقة التبريد || كيف تساعد أهداف المناخ التعافي الاقتصادي || مساعي للحدّ من الفاقد والمهدر من الأغذية || تدبیر ندرة المياه بجهة سوس ماسة : وضع مقلق || التزام عالمي من أجل الطبيعة || الحفاظ على البيئة يحمي صحة البشر || رمال الساحل والبحر : وزارة الطاقة والمعادن والبيئة توضح || إجراء التحول في النظم الغذائية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة” || فوضى صناعة اللحوم || الـقَـمـع السياسي وعواقبه البيئية || كيف نتقاسم الأنهار؟ || تحديد لائحة النفايات غير الخطرة التي يمكن الترخيص باستيرادها || تعقب التقدّم المحرز في مؤشرات أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالأغذية والزراعة في عام 2020 ||

KAWAKIB

رحلة إلى حافة الكون

رحلة إلى أبعد نقطة توصل لها الإنسان و هي على بعد 8 مليارات سنة ضوئية أي أننا نحتاج 8 مليارات سنة بمركبة تسير بسرعة الضوء لنصل إلى هذه النقطة التي سنراها الان و لكن سنرى كيف كانت قبل 8 مليارات سنة ضوئية و لكننا لا نعرف كيف أصبحت هذه الأيام……

فهل نحن مجرد نقاط سوداء غير مهمة؟ هل العالم مكانٌ مرحب أم عدائي . بإمكاننا الوقوف هنا للأبد و نحن نتسائل عن ذلك أو بإمكاننا أن ندير ظهورنا لهذا الشاطئ و أن نغادر الوطن لنرى الكون من هنا إلى حافته و لنكتشف عجائبه و نواجه حقائقه المرعبة ..

اترك تعليقاً