اخر المقالات: الدورة 21 لمنتدى آفاق المغرب بباريس : تقريب الوسط المهني المغربي من الشباب || تعزيز القدرات في المجال البيئي و المناخي على مستوى التخطيط المحلي || المسألة البيئية بالمغرب على ضوء القوانين التنظيمية للجماعات الترابية. || إدماج البعد البيئي والمخاطر المناخية في برنامج عمل الجماعات الترابية || مسابقة مشوقة عن طائر الحبارى || الماء كقوة لتعزيز السلام || متحف لحضارة الماء بالمغرب || تدابير المغرب لمكافحة تغير المناخ || التنمية استمرار || كيف يجعل العمل المناخي أميركا عظيمة مرة أخرى || مستقبل أخضر: التنمية المستدامة في عالم عربي متغيّر || المغرب بين البلدان المتضررة من الكوارث الطبيعية || الاستدامة في عصر ترامب || تعميم إدارة مخاطر الجفاف || الاقتصاد الدائري وتثمين الموروث الطبيعي والثقافي في المجال السياحي || صفر نفايات في البحر الأبيض المتوسط : الموارد الطبيعية و الأغذية و المعرفة || الشباب وآفاق التنمية واقع متغير || نحو معيار جديد قوامه احترام سيادة القانون واستئصال الفساد || الثقافات الجبلية : احتفال بالتنوع وترسيخ للهوية || الجبال : أبراج مائية للعالم ||

اكتشفت في عدد  من مزارع الدجاج البياض، فيها نسب مرتفعة من مادة الديوكسين السام في ألمانيا ، ما أدى إلى حالة من البلبلة في أوساط المستهلكين الألمان، و أثار استياء أصحاب المزارع، الذين يخشون عزوف المستهلك عن منتجاتهم حتى ولو كانت خالية من هذه المادة.

و استدعى ذلك تدخل الحكومة الألمانية في برلين و المفوضية الأوروبية في بروكسل، حيث طالبت الأخيرة من حكومة المستشارة، أنجيلا ميركل تقديم توضيح بشأن هذه الأزمة، للحد من تداعيات فضيحة الديوكسين في ألمانيا.

و فيما أعلنت الحكومة أنها تدرس تشديد اللوائح المنظمة لتصنيع الأعلاف، طالب وزير الزراعة وحماية المستهلك الألماني، الولايات الألمانية بالتزام الشفافية فيما يتعلق بالبيض الذي يتبين ارتفاع نسبة الديوكسين فيه. إلى ذلك بلغ عدد المزارع التي منعت من تصريف بيضها أكثر من ألف مزرعة حتى الآن في ألمانيا. هذا ومن المقرر أن تدرس لجنة الزراعة في البرلمان الألماني تداعيات فضيحة الديوكسين في بحر الأسبوع المقبل.

وذكرت تقارير إخبارية أن السلطات الألمانية اكتشفت لأول مرة نسبا عالية من مادة الديوكسين السامة في لحوم الدواجن، وذلك في أعقاب قضية الديوكسين المتسرب إلى أعلاف الحيوانات في المزارع الألمانية.

وذكرت مجلة “فوكوس” الألمانية، على موقعها الإلكتروني اليوم السبت، استنادا إلى تقرير أرسلته الحكومة الألمانية أمس الجمعة إلى بروكسل، أنه تبين من خلال فحص عينات أنسجة دهنية في ثلاث من دواجن إنتاج البيض وجود 4.99 بيكوجرام من مادة الديوكسين لكل جرام من اللحم.

تجدر الإشارة إلى أن الحد الأقصى من نسبة الديوكسين المسموح بها تبلغ 2 بيكوجرام.

وجاء في التقرير الذي أعدته وزارة حماية شؤون المستهلكين الألمانية، أن الولايات الألمانية لم تصدر تحذيرا علنيا؛ لأنه “ليس من المتوقع أن يتسبب تناول تلك اللحوم في أضرار صحية مباشرة“.

ومن ناحية أخرى، تخطط وزارة الزراعة المحلية في ولاية شليزفيج-هولشتاين الألمانية، مطالبة شركة “هارلس أند ينتسش” لصناعة الأعلاف بتعويضات، حيث تثور شبهات حول تورط مسؤولي الشركة في فضيحة الديوكسين، وفقا لتحقيقات الادعاء العام

اترك تعليقاً