اخر المقالات: قنص إيكولوجي و مستدام بمنطقة الأطلس الكبير || إنشاء مؤسسة “المبادرة من أجل تكييف الفلاحة الإفريقية” بالمغرب || إعادة تمويل الصندوق العالمي || دليل متفائل لتغير المناخ ||  دليل للنيازك في افريقيا والعالم العربي || بنايات المستقبل رشيقة وصديقة للبيئة || لا يمكن لمعركة تغير المناخ تجاهل القضايا الاجتماعية || استعراض لأهم أحداث سنة 2018 والإجراءات اللازمة لخلق عالم أكثر شمولاً واستدامة. || البيئة في 2018: كوارث مناخية وحرب على البلاستيك || قمة المناخ نجحت || المنتزه الوطني للحسيمة بالمغرب || أبرز الاكتشافات العلمية لسنة 2018 || الواحات المغربية تراث إنساني يستحق الحماية والتثمين || التأثير الجيني : تجارب بدون موافقة || المغرب يوقع إعلانًا مشتركًا مع 4 دول من الاتحاد الأوروبي || حملات قنص الخنزير البري بسوس ماسة || نموذج أعمال من أجل الاستدامة || للسلامة المناخية، اتصل بالمهندسين || الترابط (Nexus) بين موارد المياه والطاقة والغذاء || حلقات نقاش تشاورية حول الجفاف وأمن المياه وتعريف مناطق الحماية في المغرب ||

آفاق بيئية

اكتشفت في عدد  من مزارع الدجاج البياض، فيها نسب مرتفعة من مادة الديوكسين السام في ألمانيا ، ما أدى إلى حالة من البلبلة في أوساط المستهلكين الألمان، و أثار استياء أصحاب المزارع، الذين يخشون عزوف المستهلك عن منتجاتهم حتى ولو كانت خالية من هذه المادة.

و استدعى ذلك تدخل الحكومة الألمانية في برلين و المفوضية الأوروبية في بروكسل، حيث طالبت الأخيرة من حكومة المستشارة، أنجيلا ميركل تقديم توضيح بشأن هذه الأزمة، للحد من تداعيات فضيحة الديوكسين في ألمانيا.

و فيما أعلنت الحكومة أنها تدرس تشديد اللوائح المنظمة لتصنيع الأعلاف، طالب وزير الزراعة وحماية المستهلك الألماني، الولايات الألمانية بالتزام الشفافية فيما يتعلق بالبيض الذي يتبين ارتفاع نسبة الديوكسين فيه. إلى ذلك بلغ عدد المزارع التي منعت من تصريف بيضها أكثر من ألف مزرعة حتى الآن في ألمانيا. هذا ومن المقرر أن تدرس لجنة الزراعة في البرلمان الألماني تداعيات فضيحة الديوكسين في بحر الأسبوع المقبل.

وذكرت تقارير إخبارية أن السلطات الألمانية اكتشفت لأول مرة نسبا عالية من مادة الديوكسين السامة في لحوم الدواجن، وذلك في أعقاب قضية الديوكسين المتسرب إلى أعلاف الحيوانات في المزارع الألمانية.

وذكرت مجلة “فوكوس” الألمانية، على موقعها الإلكتروني اليوم السبت، استنادا إلى تقرير أرسلته الحكومة الألمانية أمس الجمعة إلى بروكسل، أنه تبين من خلال فحص عينات أنسجة دهنية في ثلاث من دواجن إنتاج البيض وجود 4.99 بيكوجرام من مادة الديوكسين لكل جرام من اللحم.

تجدر الإشارة إلى أن الحد الأقصى من نسبة الديوكسين المسموح بها تبلغ 2 بيكوجرام.

وجاء في التقرير الذي أعدته وزارة حماية شؤون المستهلكين الألمانية، أن الولايات الألمانية لم تصدر تحذيرا علنيا؛ لأنه “ليس من المتوقع أن يتسبب تناول تلك اللحوم في أضرار صحية مباشرة“.

ومن ناحية أخرى، تخطط وزارة الزراعة المحلية في ولاية شليزفيج-هولشتاين الألمانية، مطالبة شركة “هارلس أند ينتسش” لصناعة الأعلاف بتعويضات، حيث تثور شبهات حول تورط مسؤولي الشركة في فضيحة الديوكسين، وفقا لتحقيقات الادعاء العام

اترك تعليقاً