اخر المقالات: إجراءات تنزيل البرنامج الوطني لجودة الهواء بالمغرب || حماية النحل ضرورة لمستقبل غذائنا || مبادئ التوجيهية الطوعية الجديدة الغابات في المناطق المدارية || من أجل تدبير ناجع لقطاع التنمية المستدامة بالمغرب || التكاليف المنخفضة لاقتصاد خالي من الكربون || الفاو تطلق نداءً لتوفير المساعدات لدعم لاجئين الروهينجا والمجتمعات المضيفة في بنغلاديش || الاستثمار البديل || دور مؤسسات التنمية العربية في تحقيق أهداف التنمية المستدامة للدول العربية  || موارد العرب المائية في خطر || أنهار الجليد تتلاشى || تقرير يحذر من الخطر بشأن تلوث التربة || لماذا نحمي الأنواع الحية من الانقراض؟  || تراجع خطير في موارد العرب المائية ضمن السدود وفي باطن الأرض || دليل تدريبي لحملات الطاقة المتجددة || المياه والصرف الصحي والشراكات بين القطاعين العام والخاص || الإدارة اللامركزية للمياه || تحديد مواقع جديدة للتراث الزراعي || معالجة الجوع وسوء التغذية والتكيف مع تغير المناخ || الصين والرؤية الجريئة لمستقبل الطاقة || الانسان والمقاربة التنموية بالواحات والجبال ||

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

 تشهد مدينة اكادير انطلاق رسميا مشروع غرس أركان الفلاحي بالمناطق الهشة (DARED)  من قبل الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان ، وفي سياق مخطط المغرب الأخضر على مستوى عقد البرنامج المتعلق بتنمية سلسلة الأركان.  وذلك يوم الاثنين 12 مارس 2018 برئاسة السيد الكاتب العام لقطاع الفلاحة وحضور جميع الفاعلين المؤسساتيين من سلطات ومصالح قطاعية معنية  وتنظيمات مهنية وهيئات المجتمع المدني .     

ويمتد هذا المشروع على ست سنوات . وسيغطي مناطق المجال الحيوي للأركان. وينشد تنمية أركان الفلاحي كنموذج اقتصادي متأقلم مع تغير المناخ ، ويمكن من خلق نقلة نوعية في صياغة و إنجاز مشاريع فلاحية مستدامة وذات مردودية.

ويندرج برنامج الأركان الفلاحي ضمن تدابير التخفيف الملائمة على الصعيد الوطني (NAMA) والذي سبق أن اقترح من قبل المغرب في سياق اتفاقية الإطار للأمم المتحدة للتغيرات المناخية ومساهمته في الحد من الغازات المسببة للاحتباس الحراري بنسبة 42 في المائة في أفق 2030.

ويتغيا هذا المشروع إحداث حقول أركان الفلاحي على مساحة 10.000 هكتار منها 2000 هكتار تزرع فيها (زراعة المقحمات  Intercalary ) الأعشاب الطبية والعطرية  .فضلا عن إستعمال تقنيات تجميع وتثمين المياه السطحية . وهذا سيساهم   في التخفيف من الضغط على الموارد الغابوية و تحسين إنتاجية شجر الأركان ، وكذا دعم التنظيم المهني للمستفيدين ومنتجي أركان بهدف تحسين ظروف عيش الساكنة المحلية وخاصة النساء.

وينشد المشروع كذلك ابتكار إطار مؤسساتي وتنظيمي مناسب عبر تعزيز قدرات مختلف الفاعلين المعنيين في مجال التأقلم مع التغيرات المناخية و دعم البحث العلمي المتعلق بالأركان ومجاله الحيوي. لتفعيل هذا المشروع في إطار مقاربة تشاركية وتشاورية مع مختلف الفاعلين.

 يشار أن مشروع غرس أركان الفلاحي بالمناطق الهشة يعد من أول المشاريع الممولة من طرف الصندوق الأخضر للمناخ عبر وكالة التنمية الفلاحية . وستتكلف الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان بتنفيذ المشروع بشراكة مع التمثيليات الجهوية والإقليمية لقطاع الفلاحة و وكالة الحوض المائي لسوس ماسة.

ويذكر أن المشروع  يأتي في إطار تمويل مشترك بين الحكومة المغربية  و الصندوق الأخضر للمناخ الذي يساهم بما قيمته 39,3 مليون دولار أمريكي أي بنسبة 80  في المائة من كلفة المشروع الإجمالية.

اترك تعليقاً