اخر المقالات: تنافس على حماية البيئة أم للسيطرة على الموارد؟ || جسر رقمي للوصول للدعم الاجتماعي || المياه النظيفة و النظافة الصحية || كيف يمكن للطبيعة البشرية محاربة التغيرات المناخية || منطق العمل المناخي الـفَـعَّـال || حلول مستقبلية للتخفيف من الإجهاد المائي بالمغرب || فوائد ريادة الأعمال التصاعدية || انتشار الفيروس في المرة القادمة || الصحة العالمية، الإصلاح أو الثورة؟ || الطرح المناخي الجديد || دَقّت ساعة الحساب المناخي || التربية والتعليم من أجل التنمية المستدامة: في ضوء النموذج التنموي الجديد || مشروع إحياء بحيرة “ضاية عوا”،نحو مقاربة مندمجة ومستدامة || جيل الإصلاح: إصلاح النظم الإيكولوجية من أجل السكان والطبيعة والمناخ || الاستثمار في البيانات يُنقذ الأرواح || خفِّف من الهدر، تزداد مكاسبك || تقييم جديد للمنظمة الدولية للهجرة || نحن جزء من الحل || إنجازات المنظمة العربية للتنمية الزراعية لتنمية قطاع زراعة النخيل وإنتاج التمور || جائزة الحسن الثاني للبيئة في دورتها الثالثة عشرة ||

Crue

آفاق بيئية : مراكش / كلميم

شهدت منطقة كلميم تساقطات مطرية قوية نجمت عنها فياضانات مهولة خلفت ضحايا جراء فيضان وادي تمسورت، الواقع على بعد ستة كلم من مدينة بويزكارن، احيث غرق ستة أفراد .
كما عرف إقليم الحوز سيولا استثنائية بالعديد من الأودية ومجاري المياه الناجمة عن أمطار طوفانية ، تسببت في انقطاع حركة المرور على مستوى بعض القناطر على الطريق الوطنية رقم 9 والطريق الجهوية رقم 203 الرابطة بين مراكش وتارودانت.
وقطعت مياه “وادي غذات” الطريق الرابطة بين مركز بلدية سيدي رحال ومدينة مراكش وشلت المحور الطرقي المخترق لجماعة آيت سيدي داوود، في حين جرفت سيول “وادي بورويحات” مختلف الدواوير من قبيل “دوار أولاد بوزيد” حيث أغرقت مساكنه . وسقطت قنطرة “واد الحجر” في جماعة أولاد حسون بالطريق الوطنية رقم 8 الرابطة بين بني ملال ومراكش .ولم تسلم منطقة أوريكة حيث غمرت الفيضانات مختلف بناياتها ومرافقها السياحية و قطعت الطريق نحو الجسر الذي يربط بين بـ”اثنين أوريكة”.. وخلفت خسائر جمة ب “والماس” و”ستي فاطمة” .كما وسقطت بعض المنازل الطينية بإقليم شيشاوة وسجلت وفاة شاب، في الـ26 من عمره، بعد أن هوى فوقه سقف البيت الذي يقطنه بمعية أسرته وسط دوار “إبرداتن” بالجماعة القروية “أداسيل” من قيادة “أسيف المال

اترك تعليقاً