اخر المقالات: المناخ ونقطة التحول التي نريدها || تغير المناخ ومدينة التكنولوجيا الفاضلة || بناء اقتصاد صديق للطبيعة || ضرائب المستهلكين الخضراء || تمكين النظم الغذائية المستدامة || تغير المناخ وجغرافيته السياسية || التكيف مع التغير المناخي والقدرة على الصمود || قليص إزالة غابات منطقة الأمازون إلى معدل صفر بحلول عام 2030 || مخرجات مجلس الأمن حول الصحراء انتصار للدبلوماسية المغربية || مكافحة النفايات البحرية في المغرب || الناشطة البيئية غريتا ثونبرغ تصبح أصغر شخص يدعم كوفاكس لمكافحة كوفيد-19 || تقرير أممي: العالم على حافة هاوية مناخية في ظل استمرار ارتفاع درجات الحرارة || فرصة بايدن المناخية في أمريكا اللاتينية || التنسيق الإيراني الجزائري وتهديد الوحدة الترابية للمغرب || تثمين القدرة على الصمود بعد الجائحة || حركة الشباب من أجل المناخ-المغرب || تدابير لمكافحة النفايات البحرية || عمل دؤوب ومتواصل للتخفيف من آثار تغير المناخ || أم القصص الإخبارية || ارتفاع الأسعار العالمية للأغذية للشهر العاشر على التوالي ||

A2KFFRhCYAADpkp.jpg_large

محمد التفراوتي : تشهد جزيرة “جيجو”في كوريا الجنوبية مؤتمرا دوليا يعقده الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة (IUCN) لمناقشة والتصويت على اقتراحات حلول بعض القضايا الأكثر إلحاحا في العالم في مجال البيئية والتنمية.

أكثر من 8000 شخص من أكثر من 170 دولة سيدرسون قضايا عديدة مدرجة في جدول الأعمال، من ضمنها أحدث الأخبار المدرجة في القائمة الحمراء للاتحاد الدولي لحماية الطبيعة IUCN الخاصة بالأنواع المهددة بالانقراض، والتهديدات الإرهابية المتنامية لسمك التونة ، ومشاهد تدمير الشعاب المرجانية والحاجة الملحة لوقف القرارات الخاطئة لبعض الدول بخصوص حماية المحيط.A2KAB50CYAAiFSo.jpg_large

يشار إلى أن المؤتمر ينعقد كل أربع سنوات، و يستمر حتى 15 سبتمبر، يجمع الحكومة والمنظمات غير الحكومية والعلماء ورجال الأعمال وقادة المجتمع من جميع أنحاء العالم لإيجاد صيغة توفر الحل للكثير من مشاكل الطبيعة والبيئة.

وتؤكد ” جوليا مارتون لوفيفر”، المدير العام لIUCN أن “الطبيعة هي بطبيعتها قوية ، لكن يجب تسريع التنمية تجاه الطبيعة والإنسان للتكيف مع التغيير.

وتقول جوليا مارتون لوفيفر  “إذا عززنا الطبيعة، سنرى أن النظم الإيكولوجية هي أكثر ممانعة كما أن الأشخاص والمجتمعات والاقتصاد في صحة جيدة .

7947770046_391a807e63_c

 يذكر أن المؤتمر يعرف مشاركة مندوبون من الشخصيات البارزة بمن فيهم الرئيس الكوري الجنوبي “لي ميونغ باك”، والناشط الحقوقي ” بيانكا جاغر ” والكاتب ،عالم المحيطات ” سيلفيا إيرل” والمغنية اليابانية Iruka و الأمير السويدي “كارل فيليب” رفقة كبار المديرين التنفيذيين ووزراء الحكومة وعدة رؤساء المنظمات غير الحكومية ووكالات الأمم المتحدة .

ويشار إلى أن المؤتمر سيكون فرصة عرض عدة إعلانات كبيرة تبلغ قيمتها ملايين الدولارات ويمكن من القيام  بمبادرات وشراكات مع الشركات التجارية الدولية الكبرى في مجال تغير المناخ والتهديدات المتزايدة على النظم الإيكولوجية الطبيعية والتحسين الشامل لاتخاذ القرارات بشأن القضايا البيئية …

اترك تعليقاً