اخر المقالات: خطة مارشال للصحة الكوكبية || كوفيد-19 والعالم الحضري || مكافحة جائحة عدم المساواة : عقد اجتماعي جديد لعهد جديد || اليونسكو و برامج التعليم عن بُعد باستخدام التلفاز والراديو لتبادل المعرفة بين البلدان العربية || المشرع المغربي يصدر قانون التقييم البيئي || تبريرات نفوق أسماك بحيرة سيدي بوغابة تغفل وقائع أساسية || الثمن الحقيقي لمبيدات الآفات لا يمكن تحمله || جسر وباء كوفيد 19 فوق المياه المضطربة؟ || منظمة الأغذية والزراعة تطلق منصة البيانات الجغرافية المكانية الخاصة || الاقتصاد والحرب الثقافية || قطاع المياه والغابات يستبعد احتمال تلوث كيميائي أو عضوي لنفوق أسماك بحيرة سيدي بوغابة || انتقال عادل بعد الجائحة || دفع نمو الإنتاجية لوضع أهداف التنمية على المسار الصحيح || كوفيد-19 وسيادة القانون || منظمة حلف شمال الأطلسي تحتضر || ضرورة الإبقاء على المهووسين في موقع المسؤولية عن الإنترنت || سياسة اللقاح ضد وباء كوفيد 19 || ثورة الضريبة الخضراء التي تحتاجها أوروبا || حالة انعدام الأمن الغذائي في العالم || كيف نتعايش مع الجائحة ||

وقع مركز البيئة والتنمية للإقليم العربي وأوروبا (سيداري)، مع بنك التنمية الإفريقي في القاهرة، اتفاقية مشروع لرصد وتقييم مؤشرات قطاع المياه وأهداف الألفية للتنمية من أجل المياه في دول شمال إفريقيا.

وتتمثل النتائج المتوقعة المباشرة لتنفيذ أنشطة المشروع في تعزيز القدرات للمعنيين بالمياه فى مجال رصد وتقييم قطاع المياه، وتقرير تقييمي عن حالة قطاع المياه ونظم الرصد والتقييم الحالي، من خلال التنفيذ الفعال لقطاع المياه لهذه النظم، ووضع نظام رصد وتقييم لقطاع المياه على المستوى الإقليمي ووضع آلية لدول شمال إفريقيا للرصد وتقييم الوضع القائم في قطاع المياه، من خلال بيانات موحدة ومعلومات منسقة.

وتتمثل النتيجة الرابعة لأنشطة المشروع في وضع خطة عمل إقليمية للرصد والتقييم وتعبئة الموارد المالية، لتنفيذها وتفعيلها من خلال الشراكات

وتبلغ ميزانية المشروع حوالي 1.9 مليون أورو، وينقسم المشروع إلى 4 عناصر، يتمثل الأول في جديد نظم الرصد والتقييم القائمة، ويهم العنصر الثاني توحيد وتنسيق نظم الرصد والتقييم على المستوى المحلى، والثالث في إعداد برنامج وخطة عمل للرصد والتقييم لدول شمال إفريقيا، بينما يهم العنصر الرابع إدارة المشروع.

ومن المتوقع أن ينشئ المشروع وحدات محلية لرصد وتقييم المياه، من خلال الوزارات المعنية بالمياه على المستوى المحلي في دول شمال إفريقيا، والتنسيق على المستوى المحلى، من خلال نقطة اتصال محلية.

وستعمل الوحدات المحلية مع فرق عمل محلية، تتألف من ممثلين من الوزارات الرئيسية المعنية بالمياه والسلطات، على المستوى المحلي. وسيمد المشروع هذه الوحدات المحلية بالمعدات اللازمة، لتطوير القدرات المحلية لتحسين التنسيق والتوحيد، وتبادل المعلومات ذات الصلة بالمياه.

وسيكون إقليم شمال إفريقيا أول إقليم يطبق فيه برنامج الرصد والتقييم للمياه، ويتوقع نقل هذه التجربة إلى باقي أقاليم القارة الإفريقية

وسيتولى مركز البيئة والتنمية للإقليم العربي وأوروبا، “سيداري” دور المنسق الإقليمي لهذا المشروع، بصفته الأمانة الفنية للمجلس الوزاري الإفريقي المعني بالمياه لدول شمال إفريقيا. ومن المتوقع، في المرحلة الأولى من المشروع، التي ستستمر لمدة 18 شهرا، تنسيق وتعزيز القدرة على الرصد والتقييم في 6 من البلدان المشاركة من شمال إفريقيا، هي المغرب، والجزائر، وموريتانيا، وتونس، وليبيا، ومصر، وكذلك تعزيز التعاون على المستوى المحلي والإقليمي من حيث تبادل المعلومات بشأن تحسين إدارة الموارد المائية وتوثيق وتفعيل خدمات المياه .

اترك تعليقاً