اخر المقالات: الدورة 21 لمنتدى آفاق المغرب بباريس : تقريب الوسط المهني المغربي من الشباب || تعزيز القدرات في المجال البيئي و المناخي على مستوى التخطيط المحلي || المسألة البيئية بالمغرب على ضوء القوانين التنظيمية للجماعات الترابية. || إدماج البعد البيئي والمخاطر المناخية في برنامج عمل الجماعات الترابية || مسابقة مشوقة عن طائر الحبارى || الماء كقوة لتعزيز السلام || متحف لحضارة الماء بالمغرب || تدابير المغرب لمكافحة تغير المناخ || التنمية استمرار || كيف يجعل العمل المناخي أميركا عظيمة مرة أخرى || مستقبل أخضر: التنمية المستدامة في عالم عربي متغيّر || المغرب بين البلدان المتضررة من الكوارث الطبيعية || الاستدامة في عصر ترامب || تعميم إدارة مخاطر الجفاف || الاقتصاد الدائري وتثمين الموروث الطبيعي والثقافي في المجال السياحي || صفر نفايات في البحر الأبيض المتوسط : الموارد الطبيعية و الأغذية و المعرفة || الشباب وآفاق التنمية واقع متغير || نحو معيار جديد قوامه احترام سيادة القانون واستئصال الفساد || الثقافات الجبلية : احتفال بالتنوع وترسيخ للهوية || الجبال : أبراج مائية للعالم ||

 المغرب ينظم مائدة مستديرة حول التغيرات المناخية

 DAVOS

آفاق بيئية : الرباط

تنظم المملكة المغربية يوم 24 يناير 2014 على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي بدافوس (22-25 يناير 2014)، مائدة مستديرة حول التغيرات المناخية. وسيترأس الوفد المغربي في هذه المائدة المستديرة السيد عبد الإله ابن كيران رئيس الحكومة، والذي سيكون مرفوقا ببعض الوزراء من ضمنهم السيدة حكيمة الحيطي، الوزيرة المنتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة المكلفة بالبيئة.

 وقد تم اختيار المغرب لتنظيم هذه المائدة المستديرة بالإضافة إلى ثلاث دول أخرى، هي المكسيك والفيلبين ونيجيريا، كثمرة للقاءات التي عقدتها السيدة الوزيرة المنتدبة المكلفة بالبيئة مع مختلف الهيآت المانحة وبالخصوص البنك الدولي، على هامش أشغال الدورة التاسعة عشر لمؤتمر الأطراف حول التغيرات المناخية المنظم خلال الفترة بين 11 و 22 نونبر 2013 بوارسو ببولونيا.

 ويندرج تنظيم هذه المائدة المستديرة في إطار الإعداد للقمة العالمية التي ستنظم في شهر شتنبر 2014 تحت إشراف الأمم المتحدة، والتي ستخصص لدراسة آليات جديدة لتعبئة تمويل القطاع الخاص لمكافحة التغير المناخي، وإعداد مخطط للاستثمار في هذا المجال.

 وستشكل هذه المائدة المستديرة التي سيشارك فيها ممثلو الهيآت المانحة، من ضمنهم رئيس البنك الدولي، ورؤساء كبريات الشركات العالمية، فرصة لبلدنا لعرض البرامج والمشاريع الكبرى في مجال التنمية المستدامة ( في الطاقة، والفلاحة، والماء، والنفايات)، وكذا للبحث في الإمكانيات المتاحة للتمويل وبالخصوص في إطار شراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص.

اترك تعليقاً