اخر المقالات: سلامة الأغذية شاغلنا جميعاً || يوم البيئة العالمي: مكافحة جميع مصادر التلوث في منطقة البحر المتوسط || ألمانيا في خطر بسبب سياساتها الطاقية الخاطئة || كيف نعيش بشكل افضل ونتوقف عن تدمير الكوكب || المغرب يصنف 12 منطقة رطبة جديدة ضمن قائمة “رامسار” || تنوعنا البيولوجي هو تنوع في غذائنا وتنوع في صحتنا || الثرثرة أرخص من خفض الانبعاثات || لماذا يحتاج العالم إلى بنوك التنمية الوطنية || أرباح الكاربون أفضل من ضريبته || مكافحة تطور الملوحة الزراعية تحت تهديدات تغير المناخ || الزراعة الملحية اختيار واعد لتنمية مستدامة في المناطق الصحراوية || اتخاذ إجراءات عاجلة لتجنب أزمة مقاومة مضادات الميكروبات || خدمات النظام البيئي في المغرب || الجراد الصحراوي و تحديات تغير المناخ || مستقبلنا الخالي من الانبعاثات || حان وقت صفقة الاتحاد الأوروبي الخضراء || اختتام مشروع الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020  || تفعيل آليات حماية الملك العمومي المائي || العالم القروي ومعيقات التحديث                        || تقرير عالمي حول الأزمات الغذائية ||

sar_moulay_rachid-siam_-_g

مكناس: ترأس الأمير مولاي رشيد بمكناس افتتاح الدورة السابعة للمعرض الدولي للفلاحة٬ تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وأشرف الأمير مولاي رشيد على تسليم دروع وشهادات الاعتراف والاستحقاق حول الجودة لفائدة أربعة فلاحين فاعلين في القطاعات الإنتاجية.

وتسلم للسيدة امحمدي علوي إكرام شهادة الاعتراف عن البيان الجغرافي “لوز تافراوت” للمجموعة ذات النفع الاقتصادي “تدارت ناللوز” التي تترأسها بجهة سوس ماسة درعة.

في حين حاز السيد محمد بلحسن بن عبد الله شهادة الاعتراف عن البيان الجغرافي “تمر بوفكوس” للاتحاد الوطني لجمعيات منتجي التمور الذي يترأسها بجهتي مكناس تافيلالت وسوس ماسة درعة.

كما تسلم السيد محمد بلكبير شهادة الاعتراف عن البيان الجغرافي “عسل زكوم تادلة أزيلال” لاتحاد تعاونيات مربي النحل التي يترأسها بجهة تادلة أزيلال٬ فيما تسلم السيد مصطفى عباس شهادة الاعتراف عن البيان الجغرافي “تمور أزيزا بوزيد لفجيج” للتعاونية الفلاحية المسيرة التي يترأسها بالجهة الشرقية.

و قام الأمير مولاي رشيد عقب ذلك  بجولة بأروقة المعرض  حيث استمع إلى شروحات حول المنتوجات والمعروضات من طرف رؤساء الجهات والغرف الفلاحة للجهات الستة عشر بالمملكة .

يذكر أن  الدورة السابعة للمعرض الدولي للفلاحة٬  تشهد مشاركة 850 عارضا٬ من بينهم 250 مقاولة أجنبية٬ يمثلون حوالي 40 بلدا من جميع أنحاء العالم ، حيث اختيرت  كندا ضيف شرف هذه الدورة التي تشكل واجهة لفلاحة مغربية متجددة .

اترك تعليقاً