اخر المقالات: حماية النظم الإيكولوجية البرية || أهمية التنوع البيولوجي || إجراءات تنزيل البرنامج الوطني لجودة الهواء بالمغرب || حماية النحل ضرورة لمستقبل غذائنا || مبادئ التوجيهية الطوعية الجديدة الغابات في المناطق المدارية || من أجل تدبير ناجع لقطاع التنمية المستدامة بالمغرب || التكاليف المنخفضة لاقتصاد خالي من الكربون || الفاو تطلق نداءً لتوفير المساعدات لدعم لاجئين الروهينجا والمجتمعات المضيفة في بنغلاديش || الاستثمار البديل || دور مؤسسات التنمية العربية في تحقيق أهداف التنمية المستدامة للدول العربية  || موارد العرب المائية في خطر || أنهار الجليد تتلاشى || تقرير يحذر من الخطر بشأن تلوث التربة || لماذا نحمي الأنواع الحية من الانقراض؟  || تراجع خطير في موارد العرب المائية ضمن السدود وفي باطن الأرض || دليل تدريبي لحملات الطاقة المتجددة || المياه والصرف الصحي والشراكات بين القطاعين العام والخاص || الإدارة اللامركزية للمياه || تحديد مواقع جديدة للتراث الزراعي || معالجة الجوع وسوء التغذية والتكيف مع تغير المناخ ||

sar_moulay_rachid-siam_-_g

مكناس: ترأس الأمير مولاي رشيد بمكناس افتتاح الدورة السابعة للمعرض الدولي للفلاحة٬ تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وأشرف الأمير مولاي رشيد على تسليم دروع وشهادات الاعتراف والاستحقاق حول الجودة لفائدة أربعة فلاحين فاعلين في القطاعات الإنتاجية.

وتسلم للسيدة امحمدي علوي إكرام شهادة الاعتراف عن البيان الجغرافي “لوز تافراوت” للمجموعة ذات النفع الاقتصادي “تدارت ناللوز” التي تترأسها بجهة سوس ماسة درعة.

في حين حاز السيد محمد بلحسن بن عبد الله شهادة الاعتراف عن البيان الجغرافي “تمر بوفكوس” للاتحاد الوطني لجمعيات منتجي التمور الذي يترأسها بجهتي مكناس تافيلالت وسوس ماسة درعة.

كما تسلم السيد محمد بلكبير شهادة الاعتراف عن البيان الجغرافي “عسل زكوم تادلة أزيلال” لاتحاد تعاونيات مربي النحل التي يترأسها بجهة تادلة أزيلال٬ فيما تسلم السيد مصطفى عباس شهادة الاعتراف عن البيان الجغرافي “تمور أزيزا بوزيد لفجيج” للتعاونية الفلاحية المسيرة التي يترأسها بالجهة الشرقية.

و قام الأمير مولاي رشيد عقب ذلك  بجولة بأروقة المعرض  حيث استمع إلى شروحات حول المنتوجات والمعروضات من طرف رؤساء الجهات والغرف الفلاحة للجهات الستة عشر بالمملكة .

يذكر أن  الدورة السابعة للمعرض الدولي للفلاحة٬  تشهد مشاركة 850 عارضا٬ من بينهم 250 مقاولة أجنبية٬ يمثلون حوالي 40 بلدا من جميع أنحاء العالم ، حيث اختيرت  كندا ضيف شرف هذه الدورة التي تشكل واجهة لفلاحة مغربية متجددة .

اترك تعليقاً