اخر المقالات: الناشطة البيئية غريتا ثونبرغ تصبح أصغر شخص يدعم كوفاكس لمكافحة كوفيد-19 || تقرير أممي: العالم على حافة هاوية مناخية في ظل استمرار ارتفاع درجات الحرارة || فرصة بايدن المناخية في أمريكا اللاتينية || التنسيق الإيراني الجزائري وتهديد الوحدة الترابية للمغرب || تثمين القدرة على الصمود بعد الجائحة || حركة الشباب من أجل المناخ-المغرب || تدابير لمكافحة النفايات البحرية || عمل دؤوب ومتواصل للتخفيف من آثار تغير المناخ || أم القصص الإخبارية || ارتفاع الأسعار العالمية للأغذية للشهر العاشر على التوالي || تقرير مؤشر نفايات الأغذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة لعام 2021 || مشروع للحفاظ على التنوع البيولوجي || مصب واد سوس : تنوع بيولوجي ، مؤهلات اقتصادية  و إشكاليات بيئية ناتجة عن التدخل البشري || الطعام وليس الفولاذ هو أكبر تحدي مناخي يواجهنا || خارطة طريق لإزالة الكربون || حول سيادة اللغة الانجليزية في البحث العلمي || دعم مشروع المياه والبيئة (WES) تدابير مكافحة النفايات البحرية في المغرب || حليف تحت الماء لضمان الأمن الغذائي وصحة النظم الإيكولوجية || زعماء العالم يجتمعون لتعزيز التدابير المالية لدفع جهود مواجهة تداعيات كوفيد19 || مواكبة المهاجرات الإفريقيات لتحسين الريادة في الأعمال ||

 

أبوظبي: عماد سعد:

أشاد الرئيس الأمريكي باراك أوباما بدور القمة العالمية لطاقة المستقبل في تعزيز النمو الاقتصادي وتوفير المزيد من فرص العمل. جاء ذلك في الرسالة التي وجهها أوباما للشركات الأمريكية المشاركة في المعرض المصاحب للقمة العالمية لطاقة المستقبل التي تستضيفها شركة مصدر في أبوظبي خلال الفترة من 17 إلى 20 يناير الجاري.

وأشار أوباما في رسالته عبر وكالة أنباء الإمارات (وام) إلى أن وزارة التجارة الأمريكية أدرجت هذا الحدث ضمن برنامج معارض الخدمات التجارية حيث تشكل القمة العالمية لطاقة المستقبل منصة ممتازة لبناء وتعزيز العلاقات.

وقال الرئيس الأمريكي في رسالته ” من خلال دخول أسواق جديدة وترويج التبادل التجاري نسهم في فتح قنوات جديدة لتعزيز مبيعات الخدمات والمنتجات الأمريكية وستسهم العلاقات التي يتم بناؤها وتطويرها خلال المعرض في تعزيز النمو الاقتصادي وتوفير مزيد من فرص العمل في مختلف أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية “.

وتأتي إشادة الرئيس أوباما بالقمة العالمية لطاقة المستقبل في أعقاب زيارة هيلاري كلينتون وزيرة خارجية الولايات المتحدة للدولة حيث قامت بجولة في مدينة مصدر زارت خلالها معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا والجامعة البحثية المتخصصة بالدراسات العليا وابتكارات الطاقة المتجددة والتقنيات النظيفة والذي تم تأسيسه بالتعاون مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

وكانت هيلاري كلينتون قد شددت في كلمة ألقتها بمعهد مصدر على أهمية العلاقات الوطيدة التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية و أثنت على التزام أبوظبي بتطوير حلول الطاقة المتجددة والتصدي لتحديات تغير المناخ.

كما حازت القمة العالمية لطاقة المستقبل على إشادة سعادة ريتشارد جي أولسون سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى الدولة حيث قال في رسالة إلى العارضين الأمريكيين” يسرني الإعراب عن التأييد لإشادة وزارة التجارة الأمريكية بالقمة العالمية لطاقة المستقبل التي تعد المؤتمر العالمي السنوي الأبرز في قطاع الطاقة المتجددة وحماية البيئة ” .

يذكر أن القمة العالمية لطاقة المستقبل تعد أكبر وأهم منصة دولية للتعاون بهدف إيجاد حلول لقضايا السياسات والابتكارات والاستثمارات في قطاع الطاقة المتجددة.

ومن المتوقع حضور ما يزيد على 25 ألف مشارك وزائر القمة التي تقام في مركز أبوظبي الدولي للمعارض أدنيك وتتناول جملة من المواضيع الحيوية بما فيها سياسات الطاقة والاستثمار والتمويل والمباني الخضراء ووسائل النقل النظيفة وتقنيات توليد الطاقة من الشمس والرياح والوقود الحيوي والعديد غيرها.

اترك تعليقاً