اخر المقالات: وداعا عصر الفحم في ألمانيا || الهندسة الجيولوجية إلهاء محفوف بالمخاطر || المناخ بين النفط واللحم || حالة التنوع البيولوجي للأغذية والزراعة في العالم || معالجة التلوث الصناعي من معاصر زيت الزيتون والدباغة في فلسطين || إعلان الفائزين جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي في دورتها 11 || ارتفاع مؤشر أسعار الغذاء لدى الفاو في يناير || إطعام العشر مليارات انسان || رصد الأمن الغذائي في البلدان التي تشهد حالات نزاع || مركز إفريقي للمناخ والتنمية المستدامة || الإستفادة الكاملة من أموال التنمية || قنص إيكولوجي و مستدام بمنطقة الأطلس الكبير || إنشاء مؤسسة “المبادرة من أجل تكييف الفلاحة الإفريقية” بالمغرب || إعادة تمويل الصندوق العالمي || دليل متفائل لتغير المناخ ||  دليل للنيازك في افريقيا والعالم العربي || بنايات المستقبل رشيقة وصديقة للبيئة || لا يمكن لمعركة تغير المناخ تجاهل القضايا الاجتماعية || استعراض لأهم أحداث سنة 2018 والإجراءات اللازمة لخلق عالم أكثر شمولاً واستدامة. || البيئة في 2018: كوارث مناخية وحرب على البلاستيك ||

FM6

 ورشات عمل حول التوعية و تقوية القدرات

آفاق بيئية : الرباط

تنظم مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة التي ترأسها صاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للا حسناء، بشراكة مع المديرية العامة للجماعات المحلية، وبدعم من وكالة إنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لعمالات وأقاليم الشمال، 4 ورشات عمل حول التوعية و تقوية القدرات للفاعلين المحليين.

 تعقد هذه الورشات يومي 20 و 21 نونبر2013  بولاية تطوان وعمالة إقليم العرائش ، ثم يومي 3 و4 دجنبر2013 بإقليمى وزان و وشفشاون ، وذلك في إطار تنفيذ أنشطة المشروع إلى دعم التنمية المستدامة في محمية المحيط الحيوي البيقاري للمتوسط.

  يهدف هذا المشروع إلى تشجيع وتعزيز التنمية المستدامة للمشاريع الجارية و المبرمجة  في المنطقة التي تزخر بالنظم الإيكولوجية ذات قيمة بيئية مهمة وطنيا ودوليا.

 و تجدر الإشارة، أن تنظيم هذه الورشات التحسيسية و التكوينية التقدم من أجل  الارتقاء  في المشاريع البيئية من خلال:

  • تطوير السلوكيات المسؤولية الفردية والجماعية للحفاظ و تدبير الشواطئ و الساحل المغربي؛
  • نقل وابراز المهارات اللازمة لتمكين الجهات الفاعلة المحلية لرفع التحديات البيئية في هذه الجهة؛
  • تحديد وتقاسم ونشر الممارسات الجيدة والتكنولوجيات المحافظة على البيئة؛ وخاصة التوعية والتربية من أجل التنمية المستدامة باعتبارها هدف مجتمعي.

 وتغتنم المؤسسة أيضا هذه الفرصة لعرض المنجزات  في إطار مشروع دعم التنمية المستدامة في محمية المحيط الحيوي البيقاري للمتوسط  و فتح نقاش حول :”حماية الساحل” من خلال عرض برنامج “شواطئ نظيفة” و “اللواء الأزرق” اللذان تشرف عليهما المؤسسة  وكذلك مناقشة  كل من مسلسل مراجعة المعيار المغربي لجودة مياه الإستحام  لمطابقة التوجهات الأوربية الجديدة (الملف البيئي للشاطئ) و مشكلة الصرف الصحي وإدارة النفايات.

 و من أجل تعزيز الإنجازات التي حققها مشروع دعم التنمية المستدامة في محمية المحيط الحيوي البيقاري للمتوسط والمواضيع التي نوقشت في هذه الورشة، سيقترح المشاركون توصيات مختلفة و تركيب للانقط البارزة و طرق تنفيذها. 

اترك تعليقاً