اخر المقالات: تحديد لائحة النفايات غير الخطرة التي يمكن الترخيص باستيرادها || تعقب التقدّم المحرز في مؤشرات أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالأغذية والزراعة في عام 2020 || الجائحة الوبائية تفضح جائحتنا الثقافية || أزمة المياه والصرف الصحي || زرقة السماء من نقاوة الهواء || اليوم العالمي لنقاء الهواء من أجل سماء زرقاء || التبريد الصديق للمناخ لإبطاء الاحتباس الحراري || التعافي المستدام والمرن بعد جائحة كوفيد منصة جديدة على الإنترنت || تأثيرات كوفيد-19 وتغير المناخ تهدد الأمن الغذائي || مدينة كوفيد || إنقاذ الأرض قبل تسريحة الشعر || جمعية تلاسمطان للبيئة والتنمية وإشكالية الحرائق الغابوية بإقليم شفشاون || الاتحاد الأوروبي يؤجج الجوع في أفريقيا || كيف تُـفضي الجائحة إلى ثورة في سياسة المناخ || السيطرة النهائية على الحريق الغابوي بغيغاية بالحوز || إصدار موجز سياساتي بشأن السياحة وجائحة كوفيد-19  || تضافر الجهود لإنقاذ سواحل جزيرة موريشيوس من التلوث || إبداع ديمقراطي || تأثيرات انفجار مرفأ بيروت على الاحوال الجيولوجية والمناخية والبيئية في المشرق العربي || سور الصين العظيم للمياه ||

dsc0946311111111

خلال مشاركتها في الملتقى الدولي الثاني للتمر في المملكة المغربية

فازت جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر بالمركز الأول بجائزة الاستحقاق التقديرية للملتقى الدولي الثاني للتمر في المملكة المغربية الذي استضافته مدينة أرفود بمنطقة الراشيدية، حيث تسلم الجائزة سعادة الدكتور عبد الوهاب زايد أمين عام الجائزة من السيد محمد أمغوز عامل صاحب الجلالة محمد السادس في منطقة الراشيدية خلال حفل ختام أعمال الملتقى الذي استضافته مدينة ارفود خلال الفترة 10-13 نوفمبر 2011 حيث أعرب سعادة الأمين العام عن تقديره لهذا الفوز الذي يأتي نتيجة لتوجيهات سمو الشيخ نهيان مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس مجس أمناء الجائزة، والجهود المخلصة لفريق العمل في الأمانة العامة للجائزة، كما أعرب عن شكره وتقديره للوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان بالتعاون مع المعهد الوطني للبحث الزراعي ووزارة الفلاحة والصيد البحري على جهودهم في العمل على إنجاح فعاليات الملتقى في نسخته الثانية.

يذكر بان فوز الدولة في جائزة الاستحقاق التقديرية لهذا الملتقى هي الثانية على التوالي حيث فازت دولة الإمارات السنة الماضية بجائزة أفضل جناح على مستوى الدول المشاركة.

وأشار سعادة الأمين العام بأن أهم ما قد ميز المتقى هذا العام هو تشريف صاحب الجلالة محمد السادس ملك المملكة المغربية بافتتاح أعمال المتقى بمشاركة عربية ودولية واسعة. حيث قام جلالته بجولة على كافة الأجنحة المشاركة وأعرب عن تقديره لجهود دولة الإمارات في دعم زراعة النخيل وإنتاج التمور وتشجيع وتقدير العاملين فيه من خلال جائزة خيفة الدولية لنخيل التمر.

اترك تعليقاً