اخر المقالات: رمال الساحل والبحر : وزارة الطاقة والمعادن والبيئة توضح || إجراء التحول في النظم الغذائية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة” || فوضى صناعة اللحوم || الـقَـمـع السياسي وعواقبه البيئية || كيف نتقاسم الأنهار؟ || تحديد لائحة النفايات غير الخطرة التي يمكن الترخيص باستيرادها || تعقب التقدّم المحرز في مؤشرات أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالأغذية والزراعة في عام 2020 || الجائحة الوبائية تفضح جائحتنا الثقافية || أزمة المياه والصرف الصحي || زرقة السماء من نقاوة الهواء || اليوم العالمي لنقاء الهواء من أجل سماء زرقاء || التبريد الصديق للمناخ لإبطاء الاحتباس الحراري || التعافي المستدام والمرن بعد جائحة كوفيد منصة جديدة على الإنترنت || تأثيرات كوفيد-19 وتغير المناخ تهدد الأمن الغذائي || مدينة كوفيد || إنقاذ الأرض قبل تسريحة الشعر || جمعية تلاسمطان للبيئة والتنمية وإشكالية الحرائق الغابوية بإقليم شفشاون || الاتحاد الأوروبي يؤجج الجوع في أفريقيا || كيف تُـفضي الجائحة إلى ثورة في سياسة المناخ || السيطرة النهائية على الحريق الغابوي بغيغاية بالحوز ||

Hanford nucler

 آفاق بيئية /الوكالات :  تسربت كميات كبيرة من المواد المشعة السائلة، من أحد الخزانات التي تحوي نفايات نووية، في مفاعل سياتل -“هانفورد”،المطل على إحدى ضفتي نهر كولومبيا، جنوب شرقي ولاية واشنطن.

وتأكد من  قبل مسؤولي الولاية أن  كمية التسربات تتراوح ما بين 150 و300 غالون سنوياً منذ سنة  2005.

وأفاد” جاي إنسلي” حاكم الولاية في تصريح صحفي: أن هذه مواد سامة للغاية، و”علينا أن نتبع سياسة صارمة لمنع حدوث أي تسرب للمواد المشعة إلى باطن الأرض، أو إلى المياه الجوفية”، في حين أن التسرب لا يشكل أية مخاطر فورية على الصحة العامة،  لكن ذلك لا يجب أن تكون ذريعة للقبول بحدوثه.

 واضاف المصدر نفسه ” أود أن أوضح أن هذا يشكل مصدر قلق كبير جداً لولاية واشنطن، على المدى البعيد، ولا يشكل أي قلق على المدى القريب” . ولازالت الحذر والترقب مستمرين من قبل المسؤولين حيال تداعيات التسرب الإشعاعي بمفاعل “هانفورد”.

 (AP Photo/Shannon Dininny, File)hanford nuclear

(AP Photo/Shannon Dininny, File)

 يشار إلى أن تم بناء الخزان، الذي ينتج عنه التسرب، في أربعينيات القرن الماضي، ويحوي نحو 447 ألف غالون من النفايات النووية السائلة، بحسب مكتب حاكم الولاية، ويضم موقع هانفورد 177 خزاناً، ويُعتقد أن التسرب بدأ منذ عام 2005. 

ويذكر أن مفاعل «باليسايدز» في غرب ميشيغن أقفل الأسبوع الماضي ، مرة جديدة، وذلك بعد سلسلة إقفالات سابقة بسبب تهديدات لمعايير السلامة في المفاعل.

اترك تعليقاً