اخر المقالات: المناخ ونقطة التحول التي نريدها || تغير المناخ ومدينة التكنولوجيا الفاضلة || بناء اقتصاد صديق للطبيعة || ضرائب المستهلكين الخضراء || تمكين النظم الغذائية المستدامة || تغير المناخ وجغرافيته السياسية || التكيف مع التغير المناخي والقدرة على الصمود || قليص إزالة غابات منطقة الأمازون إلى معدل صفر بحلول عام 2030 || مخرجات مجلس الأمن حول الصحراء انتصار للدبلوماسية المغربية || مكافحة النفايات البحرية في المغرب || الناشطة البيئية غريتا ثونبرغ تصبح أصغر شخص يدعم كوفاكس لمكافحة كوفيد-19 || تقرير أممي: العالم على حافة هاوية مناخية في ظل استمرار ارتفاع درجات الحرارة || فرصة بايدن المناخية في أمريكا اللاتينية || التنسيق الإيراني الجزائري وتهديد الوحدة الترابية للمغرب || تثمين القدرة على الصمود بعد الجائحة || حركة الشباب من أجل المناخ-المغرب || تدابير لمكافحة النفايات البحرية || عمل دؤوب ومتواصل للتخفيف من آثار تغير المناخ || أم القصص الإخبارية || ارتفاع الأسعار العالمية للأغذية للشهر العاشر على التوالي ||

فتتح المنتدى العربي للبيئة والتنمية أمس في الرياض دورة تدريبية حول كفاءة استخدام المياه، بالتعاون مع وزارة المياه والكهرباء في المملكة العربية السعودية. تعقد الدورة على مدى خمسة أيام في فندق ماريوت الرياض، برعاية شركة أكوا باور إنترناشونال، الرائدة في قطاعي المياه والطاقة.
حضر الدورة خمسون مشاركاً من قطاعات مختلفة، بينهم وفد من لجنة الإسكان والمياه والخدمات والمرافق في مجلس الشورى السعودي، ومندوبون رفيعو المستوى من وزارة المياه والكهرباء، والمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، وجامعة الملك خالد، وصندوق التنمية السعودي، وأكوا باور، ومياهنا، ومجموعة بشناق، ومجموعة التركي، وجمع من مديري العمليات المائية في القطاعين الخاص والعام.
تناولت دورة التدريب العملية في يومها الأول استراتيجيات ملائمة لتحقيق كفاءة منهجية في استخدام المياه في مؤسسات القطاعين العام والخاص. وقال أمين عام المنتدى العربي للبيئة والتنمية نجيب صعب في كلمة ترحيبية: “إن المنتدى يفخر بلعب دور ريادي في تعميم المعرفة التطبيقية حول كفاءة استخدام المياه في المنطقة، وهو سوف يستمر في توفير الموارد للشركات والبلديات والمؤسسات العامة في المنطقة، لتمكينها من تحقيق أرفع المعايير الممكنة في كفاءة استخدام المياه”، مشدداً على الصلة بين الأمن المائي والأمن الغذائي. وشكر شركة أكوا باور ووزارة المياه السعودية على رعايتهما لهذه الدورة.
وأعرب الدكتور محمد السعود، وكيل وزارة المياه والكهرباء، عن دعم الوزارة لهذه الدورة، مشيراً الى أن “تحقيق أعلى المستويات في كفاءة استخدام المياه هو أولوية قصوى لضمان تنمية مستدامة مع الحفاظ على النمو الاقتصادي”. وشرح الدكتور السعود خطط الوزارة لتخفيض الخسائر المائية وتوسيع إعادة استخدام المياه المعالجة في نشاطات منتجة كما أشار على برنامج التوعية والترشيد في الوزارة، مؤكداً أن إدارة الطلب هي خيار استراتيجي من ضمن الإدارة المتكاملة للمياه في المملكة.
وأوضح الدكتور مورات ميراتا، رئيس فريق التدريب والأستاذ في جامعة لوند السويدية، أن “برنامج الدورة المجانية يشتمل على يومين من العروض والتمارين العملية التفاعلية لتطوير أفكار وبرامج تتعلق بكفاءة استخدام المياه. وخلال الأيام الثلاثة التالية تنظم زيارات ميدانية الى ثلاثة مرافق مختلفة للتدقيق في استخدامات المياه في الموقع. وقد أرسلت استمارة الى مدير كل مرفق لجمع البيانات والمعلومات التي تساعد المدربين في تخطيط عملية التدقيق المائي”. أما المرافق التي ستشملها عمليات التدقيق المائي كجزء من دورة التدريب فهي فندق ماريوت الرياض ومبنى مجموعة شركات عبدالله أبونيان في الرياض ومبنى وزارة المياه والكهرباء.
ويستخدم في دورة التدريب “دليل كفاءة المياه” الذي أنتجه المنتدى عام 2010، ويحتوي على إرشادات وتدابير تطبيقية لإدارة الطلب على المياه، كما يساعد مستخدمي المياه في جميع القطاعات الرئيسية، في الصناعة والزراعة والمباني السكنية والتجارية، على تحديد سبل زيادة كفاءة استخدامات المياه.
ويخطط المنتدى لاقامة مجموعة من دورات التدريب المماثلة خلال الأشهر المقبلة في عدد من بلدان المنطقة.

اترك تعليقاً