اخر المقالات: الدورة 21 لمنتدى آفاق المغرب بباريس : تقريب الوسط المهني المغربي من الشباب || تعزيز القدرات في المجال البيئي و المناخي على مستوى التخطيط المحلي || المسألة البيئية بالمغرب على ضوء القوانين التنظيمية للجماعات الترابية. || إدماج البعد البيئي والمخاطر المناخية في برنامج عمل الجماعات الترابية || مسابقة مشوقة عن طائر الحبارى || الماء كقوة لتعزيز السلام || متحف لحضارة الماء بالمغرب || تدابير المغرب لمكافحة تغير المناخ || التنمية استمرار || كيف يجعل العمل المناخي أميركا عظيمة مرة أخرى || مستقبل أخضر: التنمية المستدامة في عالم عربي متغيّر || المغرب بين البلدان المتضررة من الكوارث الطبيعية || الاستدامة في عصر ترامب || تعميم إدارة مخاطر الجفاف || الاقتصاد الدائري وتثمين الموروث الطبيعي والثقافي في المجال السياحي || صفر نفايات في البحر الأبيض المتوسط : الموارد الطبيعية و الأغذية و المعرفة || الشباب وآفاق التنمية واقع متغير || نحو معيار جديد قوامه احترام سيادة القانون واستئصال الفساد || الثقافات الجبلية : احتفال بالتنوع وترسيخ للهوية || الجبال : أبراج مائية للعالم ||

“من المؤكد أن اللغة التي نتحدث بها هي كالمرآة التي تعكس حضاراتنا وثقافاتنا بكل صدق”، هكذا يتحدث الإصدار العربي لمجلة ناشيونال جيوجرافيك للشباب عن العلوم في وطننا العربي. ومن منطلق حرص شركة نهضة مصر للصحافة والإعلام على إثراء الثقافة العربية وتقديم أفضل وأبرز الإصدارات العلمية لشباب الوطن العربي، بادرت الشركة بطرح أول عدد من الإصدار العربي لمجلة ناشيونال جيوجرافيك للشباب في فبراير 2007 على هامش احتفالية معرض الكتاب الدولي. وعلى مدار الأربع سنوات الماضية، مرت المجلة بعدة مراحل من التطوير على مستوى الشكل والمضمون. وبالرغم من عملية التطوير المستمرة إلا أن شركة نهضة مصر حافظت دوماً على أهم سمات المجلة، والتي تتلخص في المحتوى العلمي الشيق، وتوثيق المعلومات المكتوبة والصور المعبرة التي تميز “ناشيونال جيوجرافيك” عن سائر المطبوعات العلمية الأخرى، إضافة إلى السلاسة في اختيار الكلمات من معجمنا العربي الغني. لذا يشعر القارئ مع مجلة ناشيونال جيوجرافيك بأن هناك جسر من التواصل الحقيقي. ويتجسد ذلك الشعور في باب المجلة المتميز “تعالوا نتواصل” والذي يستقبل الآلاف من رسائل القراء التي تلقى كل اهتمام من قبل فريق العمل بالمجلة.

ويحرص فريق عمل المجلة على تحقيق تواصل مثمر في مجال الكتابة العلمية بطابع ونكهة “ناشيونال جيوجرافيك” المميزة جدا؛ ويعتمد هذا التواصل على القصة الشيقة والمعلومات الجذابة المدعمة بالصور المعبرة، تلك المعلومات التي تجعل من الإنسان كيانا فاعلا وإيجابيا في مجتمعه، بل قادرا أيضاً على اتخاذ القرار الصائب للحفاظ على البيئة المحيطة به. وزادت مشاركات الأشقاء العرب في تكوين المادة التحريرية للمجلة؛ كل يحمل ثقافاته الخاصة وجزءً من وطن أكبر لا يزال يضمنا جميعا تحت مظلة العلم. وكانت أول هذه المشاركات من المملكة العربية السعودية، ودولة قطر الشقيقة، ولا يزال جسر التواصل ممتدا في هذا المجال، والدعوة لا تزال مفتوحة.

ومنذ العدد الأول أخذت المجلة، التي تصدر شهرياَ، على عاتقها مهمة اكتشاف المهارات الفردية في مجال التصوير الفوتوغرافي. ومع مشاركة المجلة كبوابة أساسية رسمية للدخول في مسابقة ناشيونال جيوجرافيك الدولية للتصوير الفوتوغرافي، جاءت المسابقة المحلية للتصوير الفوتوغرافي لتكون بمثابة أداة تنقيب تبحث بحرص عن مواهب الشباب العربي من مختلف الأعمار، إضافة إلى الموهوبين من كبار السن. وفي ضوء هذه الرسالة، بدأ في العامين السابقين تنظيم ورش عمل تدريبية للتصوير الفوتوغرافي بالمجان لكل المهتمين بدراسة هذا المجال والمشاركة فيه.

وتدرك  نهضة مصر أن العلم هو وسيلتها ولغتها لتحقيق مستقبل أفضل، وتؤمن بأن هذه اللغة تحتاج إلى روح الفريق كي تصل بكل صدق إلى هدفها في نشر العلم للشباب والنشء،  وهو ما تتميز به إدارة نهضة مصر لمجلة علمية عالمية تحمل في طياتها روح الفريق، وحب المغامرة والاستكشاف، وتحترم كل الثقافات وتمجد التاريخ، وتنظر إلى المستقبل من خلال تشجيع الاختراعات واكتشافات الفضاء والعلوم المتقدمة والبحوث العلمية المبسطة للقراء، ولا تنس في خضم ذلك كله أهمية العمل الدءوب من أجل الحفاظ على البيئة، هذه هي ثقافة مجلة “ناشيونال جيوجرافيك  للشباب” التي تصدر بلغتنا العربية.

اترك تعليقاً