اخر المقالات: تقييم تغير أثر تغيُّر المناخ والتكيف معه في المنطقة العربية || المحافظة و تثمين المنتزه الوطني لتوبقال || صدور تقرير منظمة “الفاو ” حول التوقعات حيال حالة المحاصيل والأغذية || وجبة غذاء جيدة من أجل المناخ || إنذار بزوال الجليد البحري قرب القطب المتجمد الشمالي || دعوة عالمية لمكافحة هدر وفقد الأغذية || نحو دمج ثقافة الاستدامة في إدارة المدرسة بفلسطين || شراكة جديدة تتصدى لمشكلات فقد وهدر الغذاء والتغير المناخي || التعليم من أجل التنمية المستدامة || مسح ميداني وعلمي لإشكالية تغير المناخ بحوض أوريكا || رعاية جميع الحياة تحت الشمس || معدلات الجوع تزداد بفعل النزاع الذي يفاقمه تغير المناخ || المنتخبون الأفارقة يتكثلون لمواجهة الآثار السلبية لتغير المناخ || انطلاق قمة ” فرصة المناخ ” بالمغرب من أجل التصدى لتغير المناخ || اليابان تحرق نفاياتها || لو كنتُ نيمار || السيارات الكهربائية تغزو العالم والألمان يترقبون || مقاربة تشاركية جديدة تعيد إحياء النظم البيئية بمنطقة واد أوريكا || في يوم عيدنا نحافظ على بيئتنا   || ظلام دامس بمنتصف النهار في أمريكا ||

mezouar-et-espinosaآفاق بيئية : محمد التفراوتي

عقدت بباب إغلي  بمراكش ، عشية الانطلاق الرسمي لمؤتمر الأطراف COP22 الذي سينطلق يوم الاثنين تحت شعار « حان وقت العمل » ، ندوة صحفية ترأسه صلاح الدين مزوار، رئيس الدورة 22 لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (COP22) وباتريسيا إسيبينوزا، السكرتيرة التنفيذية للاتفاقية الإطارية للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية .

وأشار مزوار رفقة السكرتيرة التنفيذية للاتفاقية الإطارية للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية إلى النجاح الكبير المتمثل في دخول اتفاق باريس حيز التنفيذ، و التزام 100 دولة بمضامينه  ، معلنين عن تنظيم أول اجتماع لأطراف اتفاق باريس (CMA1) خلال COP22 يوم 15 نونبر.

 وذكر مزوار بأهمية وضع التزامات فعلية خلال هذا الحدث من طرف  مختلف الفاعلين دول وهيئات المجتمع المدني وذلك فيما يخص تمويل المناخ والتأقلم ، ملحا على  وجوب تحقيق تحول نحو اقتصاد عالمي منخفض الكربون، مع توفير التمويل الضروري لمساعدة للدول الأكثر هشاشة.

ورحبت  إسبينوزا بآلاف المبادرات المناخية المسجلة بفضاء الفاعلين غير الحكوميين من أجل العمل المناخي بموقع الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن تغير المناخ.

يشار أن  المنطق الزرقاء تتطلع إلى حضور ما يقارب 20,000 مندوبا بالإضافة إلى 40 رئيس دولة و30 رئيس حكومة  كما يرتقب أن تشهد  المنطقة الخضراء حوالي 30,000 مشارك من هيئات المجتمع المدني.

 

اترك تعليقاً