اخر المقالات: قنص إيكولوجي و مستدام بمنطقة الأطلس الكبير || إنشاء مؤسسة “المبادرة من أجل تكييف الفلاحة الإفريقية” بالمغرب || إعادة تمويل الصندوق العالمي || دليل متفائل لتغير المناخ ||  دليل للنيازك في افريقيا والعالم العربي || بنايات المستقبل رشيقة وصديقة للبيئة || لا يمكن لمعركة تغير المناخ تجاهل القضايا الاجتماعية || استعراض لأهم أحداث سنة 2018 والإجراءات اللازمة لخلق عالم أكثر شمولاً واستدامة. || البيئة في 2018: كوارث مناخية وحرب على البلاستيك || قمة المناخ نجحت || المنتزه الوطني للحسيمة بالمغرب || أبرز الاكتشافات العلمية لسنة 2018 || الواحات المغربية تراث إنساني يستحق الحماية والتثمين || التأثير الجيني : تجارب بدون موافقة || المغرب يوقع إعلانًا مشتركًا مع 4 دول من الاتحاد الأوروبي || حملات قنص الخنزير البري بسوس ماسة || نموذج أعمال من أجل الاستدامة || للسلامة المناخية، اتصل بالمهندسين || الترابط (Nexus) بين موارد المياه والطاقة والغذاء || حلقات نقاش تشاورية حول الجفاف وأمن المياه وتعريف مناطق الحماية في المغرب ||

 

 فى لافتة وطنية تحسب لها قامت الدكتوره ناديه العوضى رئيس الإتحاد العالمى للإعلاميين العلميين فى بداية حديثها بمؤتمر الرابطه الأمريكيه للعلوم، والذى يعد أكبر المحافل الدولية المنعقدة حاليا عن الصحافة العلمية بالتحدث عن الثورة المصرية حيث بدأت برفع علم مصر فى يديها وهو ما أثار إعجاب الكثير من المراسلين الدوليين، وقاموا بتحيتها تصفيقا. 

وبدأت العوضى التى تعد أول مصريه تتولى هذا المنصب الدولى بالحديث عن شجاعة الملايين من الشعب المصرى فى مواجهة النظام السابق الذى كان مسلحا ضد متظاهرين عزل أدى ذلك الى سقوط 360 شهيدا، قاموا بتغيير المصريين و تثبيت إرادتهم نحو التغيير السلمى. 

وأشارت العوضى فى كلمتها الى الدور المهم الذى لعبه الصحفيين المصريين فى ثورة 25 يناير قائله ” لدينا العديد من الصحفيين الذين أصيبوا خلال هذه الأحداث كدليل على مشاركة الصحفى المصرى فى صنع تاريخه“.

و كان من المقرر أن تتحدث ناديه خلال هذه الكلمه عن المؤتمر الدول للإعلاميين العلميين المقرر عقده فى يونيه القادم فى القاهره و لكنها أثرت التحدث عن الثوره المصريه قائله ” الثوره المصريه جعلتنى أشعر بفخر لا يوصف و أنا أحمل علم بلدى و أسير به فى المطارات الدوليه فما حدث فى مصر حدث تاريخى نفخر به , و عندما وجدت ميكروفونا أنهمرت الكلمات منى  لتتحدث عن ثورتنا، و أعلم جيدا أن الكثير من الصحفيين الدوليين يريدون معرفة ما جرى فى مصر من أحداث تاريخيه عنها ” .

أما عن المؤتمر كشفت العوضى “للدستور الأصلى” عن وجود مناقشات حاليه لم تسفر عن قرارت بعد حول إحتمال عقد المؤتمر خارج القاهره، و ذلك بسبب البيانات التى تصدرها بعض السفارات الدوليه التى تمنع مواطنيها من السفر الى مصر، مما يحول بين حضور العديد من الصحفيين الدوليين لهذا الحدث الدولى الذى أنتزعت مصر أحقية إنعقاده بها.

و فى محاوله لطرح أماكن بديله لعقد المؤتمر أشارت العوضى الى قطر كأحد الخيارات لإستضافة المؤتمر أو أمريكا، لوجود شراكة بين الرابطة العربية للإعلاميين العلميين والرابطة الأمريكيه فى تنظيم هذا المؤتمر، ولكن لم تصل الرابطة حتى الآن لقرار نهائى بشأن تحريك مكان عقد المؤتمر .

الجدير بالذكر أن مصر لأول مره ستستضيف المؤتمر الدولى للأعلاميين العلميين فى يونيه 2011،وكانت المنافسة على استضافة المؤتمر تنحصر بين فنلندا وأوغندا وكينيا ومصر، إلا أن الدكتوره ناديه العوضى إنتزعت منهم المنصب ليكون من حق دولتها استضافة المؤتمر .

جريدة الدستور

اترك تعليقاً