اخر المقالات: خطة مارشال للصحة الكوكبية || كوفيد-19 والعالم الحضري || مكافحة جائحة عدم المساواة : عقد اجتماعي جديد لعهد جديد || اليونسكو و برامج التعليم عن بُعد باستخدام التلفاز والراديو لتبادل المعرفة بين البلدان العربية || المشرع المغربي يصدر قانون التقييم البيئي || تبريرات نفوق أسماك بحيرة سيدي بوغابة تغفل وقائع أساسية || الثمن الحقيقي لمبيدات الآفات لا يمكن تحمله || جسر وباء كوفيد 19 فوق المياه المضطربة؟ || منظمة الأغذية والزراعة تطلق منصة البيانات الجغرافية المكانية الخاصة || الاقتصاد والحرب الثقافية || قطاع المياه والغابات يستبعد احتمال تلوث كيميائي أو عضوي لنفوق أسماك بحيرة سيدي بوغابة || انتقال عادل بعد الجائحة || دفع نمو الإنتاجية لوضع أهداف التنمية على المسار الصحيح || كوفيد-19 وسيادة القانون || منظمة حلف شمال الأطلسي تحتضر || ضرورة الإبقاء على المهووسين في موقع المسؤولية عن الإنترنت || سياسة اللقاح ضد وباء كوفيد 19 || ثورة الضريبة الخضراء التي تحتاجها أوروبا || حالة انعدام الأمن الغذائي في العالم || كيف نتعايش مع الجائحة ||

SOS_Elephants_Mars_2013_.2.568

محمد التفراوتي :آفاق بيئية

شهدت دولة التشاد أسوأ مذبحة للفيلة في أفريقيا هذا العام، حيث قتل صيادين  89 فيلا ،على مدى يومين في نهاية الأسبوع الماضي، على حدود التشاد والكاميرون من ضمنها  30 أنثى حاملة على الاقل . وتضهر صور أذاعها برنامج إخباري تلفزي لفيلة  في وضعية ولادة ،إذ لا زال الحبل السري بين الفيلة الأم ومولودها على الأرض. هذا فضلا عن قتل 12 فيل صغير.

وتم رصد 50 من الصيادين المتورطين .وأكدت مصادر مطلعة أن ما يناهز 800 من الفيلة على مقربة من الحدود مع الكاميرون، غير محمية من الصيادين الذين يتعقبون الفيلة في هذه الاماكن.

0326.calf.SOS_Elephants_Mars_2013.568

وقالت مديرة  الصندوق الدولي للرفق بالحيوان بفرنسا وإفريقيا الفرنكوفونية  ( IFAW)  أن  المزارعين المحليين طلبوا المساعدة من السلطات التشادية قصد رفع الضرر التي تشكله  قطعان الفيلة الباحثة عن الغداء والتي تجهز على المزروعات وسبل عيش الساكنة المحلية  لكن استغاثتهم لم تلقى التجاوب…

ويذكر أنه يتم تصدير عاج الفيل بطريقة غير مشروعة إلى تايلاند، والصين، حيث يتم استخدامه لجعل المجوهرات، والتماثيل، والهدايا التذكارية إذ تعد الصين من ضمن  ثماني دول يتم وضعها على قائمة المراقبة من قبل” اتفاقية التجارة الدولية في الأنواع المعرضة للخطر الانقراض” (CITIES)  التي عقدت مؤخرا قمتها العامة حيث أوصدت  الاتفاقية  البلدان المعنية من قبيل  تايلاند وفيتنام والفلبين وماليزيا وكينيا وتنزانيا وأوغندا – بتقديم خطط مفصلة لإنهاء حالا تجارة العاج  وذلك بتقديم مجهودات بحلول عام 2014. لكن بعض البلدان أخرى، مثل الكاميرون، و جمهورية الكونغو الديمقراطية (زائير سابقا) وتشاد لم تشملهم هذه المطالب في حين أن هذه الدول هي التي تشهد أكثر عمليات الصيد غير المشروع في افريقيا.

ونددت  السلطات التشادية بهذه المجزرة البشعة لكن  لم تسجل أي اعتقالات في صفوف مقترفيها ، والتي تلتها مجزرة أخرى في الكاميرون أسفرت عن مقتل 28 فيلة.

0326.officials.SOS-elephants-N-3.568 (1)

الصور : SOS Eléphants au Tchad 

وللمزيد من التفاصيل يمكن زيارة الموقع التالي:http://fr.mongabay.com/news/2013/fr0319-russo-elephants-chad.html

اترك تعليقاً