اخر المقالات: دراسة عينة من المجتمع المدني المغربي خلال جائحة كوفيد-19: الأدوار الوظيفية والتطلعات المستقبلية || كيف نجعل الشركات تعمل من أجل الطبيعة؟ || الاستماع إلى العلم || ازمة ” ديمقراطيتنا ” و ثالوثها المحرم || الدكتور جواد الرباع منسقا عاما للشبكة المغربية للمراكز البحثية والفكرية || خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري الأوروبي بنسبة 55 في المائة || القطاع الصحي في حداد على إثر وفاة مهنيين بسبب كوفيد 19 || سياسة جديدة لكفاءة طاقة التبريد || كيف تساعد أهداف المناخ التعافي الاقتصادي || مساعي للحدّ من الفاقد والمهدر من الأغذية || تدبیر ندرة المياه بجهة سوس ماسة : وضع مقلق || التزام عالمي من أجل الطبيعة || الحفاظ على البيئة يحمي صحة البشر || رمال الساحل والبحر : وزارة الطاقة والمعادن والبيئة توضح || إجراء التحول في النظم الغذائية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة” || فوضى صناعة اللحوم || الـقَـمـع السياسي وعواقبه البيئية || كيف نتقاسم الأنهار؟ || تحديد لائحة النفايات غير الخطرة التي يمكن الترخيص باستيرادها || تعقب التقدّم المحرز في مؤشرات أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالأغذية والزراعة في عام 2020 ||

SOS_Elephants_Mars_2013_.2.568

محمد التفراوتي :آفاق بيئية

شهدت دولة التشاد أسوأ مذبحة للفيلة في أفريقيا هذا العام، حيث قتل صيادين  89 فيلا ،على مدى يومين في نهاية الأسبوع الماضي، على حدود التشاد والكاميرون من ضمنها  30 أنثى حاملة على الاقل . وتضهر صور أذاعها برنامج إخباري تلفزي لفيلة  في وضعية ولادة ،إذ لا زال الحبل السري بين الفيلة الأم ومولودها على الأرض. هذا فضلا عن قتل 12 فيل صغير.

وتم رصد 50 من الصيادين المتورطين .وأكدت مصادر مطلعة أن ما يناهز 800 من الفيلة على مقربة من الحدود مع الكاميرون، غير محمية من الصيادين الذين يتعقبون الفيلة في هذه الاماكن.

0326.calf.SOS_Elephants_Mars_2013.568

وقالت مديرة  الصندوق الدولي للرفق بالحيوان بفرنسا وإفريقيا الفرنكوفونية  ( IFAW)  أن  المزارعين المحليين طلبوا المساعدة من السلطات التشادية قصد رفع الضرر التي تشكله  قطعان الفيلة الباحثة عن الغداء والتي تجهز على المزروعات وسبل عيش الساكنة المحلية  لكن استغاثتهم لم تلقى التجاوب…

ويذكر أنه يتم تصدير عاج الفيل بطريقة غير مشروعة إلى تايلاند، والصين، حيث يتم استخدامه لجعل المجوهرات، والتماثيل، والهدايا التذكارية إذ تعد الصين من ضمن  ثماني دول يتم وضعها على قائمة المراقبة من قبل” اتفاقية التجارة الدولية في الأنواع المعرضة للخطر الانقراض” (CITIES)  التي عقدت مؤخرا قمتها العامة حيث أوصدت  الاتفاقية  البلدان المعنية من قبيل  تايلاند وفيتنام والفلبين وماليزيا وكينيا وتنزانيا وأوغندا – بتقديم خطط مفصلة لإنهاء حالا تجارة العاج  وذلك بتقديم مجهودات بحلول عام 2014. لكن بعض البلدان أخرى، مثل الكاميرون، و جمهورية الكونغو الديمقراطية (زائير سابقا) وتشاد لم تشملهم هذه المطالب في حين أن هذه الدول هي التي تشهد أكثر عمليات الصيد غير المشروع في افريقيا.

ونددت  السلطات التشادية بهذه المجزرة البشعة لكن  لم تسجل أي اعتقالات في صفوف مقترفيها ، والتي تلتها مجزرة أخرى في الكاميرون أسفرت عن مقتل 28 فيلة.

0326.officials.SOS-elephants-N-3.568 (1)

الصور : SOS Eléphants au Tchad 

وللمزيد من التفاصيل يمكن زيارة الموقع التالي:http://fr.mongabay.com/news/2013/fr0319-russo-elephants-chad.html

اترك تعليقاً