اخر المقالات: “نخيلنا” لتعزيز التنوع الغذائي وضمان استدامته || سبل التغلّب على تحديات المياه في الزراعة || خطة مجموعة العشرين في التعامل مع الديون لا تفي بالحاجة || خطة عمل لدعم التنمية المستدامة ومعالجة قضايا تغير المناخ وحماية البيئة || التعامل مع نقص المياه || أوروبا والصين تمسكان بزمام العمل المناخي || كيف يمكن لبنوك التنمية العامة أن تدعم الحفاظ على الطبيعة؟ || مساعدات الشمال إلى الجنوب بشأن مواجهة التغير المناخي || مشاريع للتخفيف من وطأة انبعاثات غازات الاحتباس الحراري || استيراد نفايات ايطاليا لردمها في ارض الوطن.. كارثة بيئية أخرى تحل بتونس || وجوب تبادل الخبرات في التخصصات المتعلقة بالصحة والبيئة عبر البلدان العربية || من أجل تحقيق مستويات منخفضة الكربون في مجال النقل البحري || محاسبة المياه كأداة حيوية لإدارة المياه || النتائج الرئيسية والتوصيات لتقرير “أفد” عن الصحة والبيئة في البلدان العربية || البيئة الصحية شرط أساسي لأشخاص أصحاء || الصحة والبيئة في البلدان العربية || دراسة عينة من المجتمع المدني المغربي خلال جائحة كوفيد-19: الأدوار الوظيفية والتطلعات المستقبلية || كيف نجعل الشركات تعمل من أجل الطبيعة؟ || الاستماع إلى العلم || ازمة ” ديمقراطيتنا ” و ثالوثها المحرم ||

العدد 163 من مجلة “البيئة والتنمية” 

بيروت : نصف مياه الصرف في المنطقة العربية يلقى في الطبيعة بلا معالجة، وعشرون في المئة فقط يعاد استعمالها، خصوصاً في الري. موضوع الغلاف في مجلة “البيئة والتنمية” لشهر تشرين الأول (أكتوبر) يتناول معالجة مياه الصرف وإعادة استعمالها في المنطقة العربية، كمورد استراتيجي بديل يتيح الاقتصاد في استهلاك المياه العذبة الطبيعية أو المحلاة.

الاقتصاد الأخضر في عالم عربي متغير هو محور المؤتمر السنوي للمنتدى العربي للبيئة والتنمية الذي يعقد هذا الشهر في بيروت. والاقتصاد الأخضر يبدأ في البيت، لذلك يتضمن هذا العدد موضوعاً عن سلوكيات شخصية لتقليل فضلات الطعام التي نرميها، انطلاقاً منها الى نمط حياة يرافق اقتصاداً مراعياً للبيئة في كل نواحيه. ومن الكويت عملية نوعية لاستكشاف المياه الجوفية تحت الصحراء بواسطة الرادار قامت بها “ناسا” مع معهد الكويت للأبحاث العلمية. ومن النمسا عرض لاستراتيجية رائدة في إدارة النفايات، حيث يعاد تدوير الجزء الأكبر ويحرق ما تبقى لانتاج الطاقة.

وإلى هذه المواضيع المرتبطة بالاقتصاد الأخضر، يزخر العدد بمقالات وتحقيقات تتنوع من المكبات العشوائية في تونس، وقطع مئات الأشجار لتنفيذ مشروع بناء في الأردن، إلى الكتب الإلكترونية التي تسابق مثيلاتها التقليدية. ويتضمن “كتاب الطبيعة” تحقيقين مصورين عن مغاور لبنان التي تختزن جمالاً وأسراراً، وحيوانات الغابة التي التقطت صورها كاميرات خفية في محميات العالم. ومن المواضيع الأخرى: الأخضر قد لا ينفع، سجن مجرمة بيئية في الولايات المتحدة، معضلة النروج فضلاً عن الأبواب الثابتة: رسائل، البيئة في شهر، عالم العلوم، سيارات خضراء، أخبار المدارس، المكتبة الخضراء، المفكرة البيئية، سوق البيئة. وضمن العدد ملحق عن نشاطات المنتدى العربي للبيئة والتنمية.

وفي افتتاحية العدد بعنوان “الاقتصاد الأخضر والحرية”، ربط نجيب صعب بين قرار مجلس أمناء المنتدى العربي للبيئة والتنمية أن يكون الاقتصاد الأخضر موضوع تقريره لسنة 2011 وانطلاق الانتفاضات في المنطقة في ما اصطلح على تسميته “الربيع العربي”، فكان القرار بأن يركز التقرير على كيف يمكن للاقتصاد الأخضر أن يساعد في نقل العالم العربي الى اتجاه جديد في التنمية يؤمن الاستدامة والاستقرار، في البيئة كما في الاقتصاد، حيث التوقعات في المجالين ما زالت قاتمة.

   :

اترك تعليقاً