اخر المقالات: إعلان أسماء الفائزين في مسابقة “النخلة في عيون العالم” بدورتها العاشرة 2019 || احتجاجات على أزمة المناخ في منتصف الشهر || مكافحة تغير المناخ والجريمة المنظمة || صدور التقرير السادس لتوقعات البيئة العالمية || “سهام أكري” تفوز بجائزة جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي || جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي في دورتها الحادية عشرة || إدارة هندسة المناخ وضبطها || سوسة النخيل الحمراء تهدد الأمن الغذائي وسبل العيش، لكن يمكن احتوائها واستئصالها || القمة العالمية للمحيطات : نحو اقتصاد أزرق مستدام. || تعزيز مهارات التواصل البيئي للإعلاميين  || هل عليك شراء سيارة كهربائية؟ ||  استهلاك الطاقة وبدائل تكنولوجية || التربية البيئية مدخل لتشكيل الوعي والسلوك البيئي السليم                                                || هذا هو بيت القصيد: حماية التنوع البيولوجي في افريقيا || سبل حماية التنوع البيولوجي الغني لافريقيا (فيديو ) || النخلة بألسنة بالشعراء في طبعتها الثالثة || التغلب على ايديولوجية إهمال المناخ || وداعا عصر الفحم في ألمانيا || الهندسة الجيولوجية إلهاء محفوف بالمخاطر || المناخ بين النفط واللحم ||

آفاق بيئية : رام الله

 تم تنظيم دورة تدريب للإعلاميين الفلسطينيين وغيرهم من المتخصصين في مجال نقل الحدث حول كيفية نقل قضايا البيئة والتنمية المستدامة بدعم مشترك من قبل آلية دعم مشروع الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومشروع آفاق 2020 الممول من الاتحاد الأوروبي وسلطة جودة البيئة، وذلك في الرابع من آذار/مارس عام 2019 في رام الله، فلسطين.

 والهدف من هذا التدريب تحسين نقل قضايا البيئة والتنمية المستدامة عبر وسائل الإعلام في خطوة اعتبرت الأولى ضمن خطوات اخرى ستأتي لاحقًا. بالإضافة إلى ذلك، تطرق التدريب أيضًا إلى الربط الشبكي والتآزر الذي يجمع بين الرسائل والمعلومات الهامة، مع استخدام وسائل الإعلام الجديدة لتنفيذ الحملات.

 يشار إلى أن القضايا البيئية في معظم البلدان لا تعتبر ذات أهمية إخبارية مقارنة بالمسائل السياسية أو قضايا أخرى. لذلك، هناك حاجة إلى سرد ذكي وصادق، وفهم أعمق للروابط بين حماية البيئة والتنمية المستدامة، وأنماط حياة بنماذج أفضل للاستهلاك والإنتاج، ورؤية للرفاهية.

من هذا المنطلق، يمكن أن تساعد المعلومات (غير الرسمية عبر وسائل الإعلام والإنترنت وغيرها) وتوعية الجمهور الأوسع من المواطنين بشكل فعال في اتخاذ إجراءات مسؤولة من أجل السلامة البيئية والجدوى الاقتصادية ومجتمع أكثر عدلاً للأجيال الحالية والمستقبلية.

هذا وقد افتتحت سعادة المهندسة عدالة الأتيره، رئيسة سلطة جودة البيئة، جلسات التدريب. ومن جانبه خاطب السيد شادي عثمان، مسؤول الاتصال والإعلام في مكتب ممثل الاتحاد الأوروبي، 25 صحفياً وغيرهم من المهنيين في مجال الاتصال والتوعية الذين قاموا من خلال نشاط مشروع آلية دعم الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020 بتحسين مهاراتهم في نقل قضايا المياه والبيئة بشكل أفضل من خلال التدريبات الجماعية وجلسات العصف الذهني التفاعلية.

وفي الواقع، تمكَّن حوالي 30 من تعزيز مهاراتهم لنقل قضايا المياه والبيئة على نحو أفضل، وذلك من خلال التمارين الجماعية وجلسات العصف الذهني.

يذكر أن هذا التدريب كان بمثابة متابعة لتدريب المدربين في مشروع آلية دعم الإدارة المستدامة والمتكاملة للمياه ومبادرة آفاق 2020 الذي جرى في الفترة ما بين 17-18 سبتمبر 2017 في رام الله حول تعزيز الوعي البيئي (بما في ذلك وسائل الإعلام) ودعم تنفيذ خطة عمل استراتيجية البحر الأبيض المتوسط للتعليم من أجل التنمية المستدامة.

اترك تعليقاً