اخر المقالات: الضفة المتوسطية تتأرجح في منتصف حبل مشدود || 14 أكتوبر احتفال بالبيئة وبالتربية عليها || إلى أي شيء تحتاج البلدان النامية للوصول إلى صافي الـصِـفر || العرجون الشجرة الغامضة… المهددة بالانقراض || مؤسسة عالمية لعالم يزداد شيخوخة || إصدار سلسلة الـ 50 كُتَيِّب إغناء دولي للمشهد العلمي المتخصص || معا لتحويل عالمنا || التزامات قوية لمواجهة الطوارئ المناخية والبيئية || ميلاد نادي سينمائي بأكادير وإعلان مهرجان دولي لسينما البيئة. || “التلعيب ” تعزيز للسلوك المستدام بيئيا ووسيلة واعدة لمنع تغير المناخ || تحسين الجودة البيئية للمجالات الغابوية بالقنيطرة || اليوم العالمي لهدر الغداء || مشروع دعم المياه والبيئة آداة تثقيف وتوعية وتعزيز الإستهلاك المستدام || الابتكار الزراعي في خدمة الأمن الغذائي بالإمارات || تخضير القطاعات الأصعب || كيف يمكن تجنب كارثة مناخية عالمية || الحجة لصالح معاهدة عدم انتشار الوقود الأحفوري || استيلاء الشركات على قمة الأمم المتحدة للأغذية || سد الفجوة بين الطبيعة والتمويل || ماذا كشفت الجائحة عن الجوع ||

المكتب التنفيذي الجديد للمرصد

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

جدد المجلس الإداري لمرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية بطنجة الثقة في ربيع الخمليشي، لقيادة المرصد لولاية ثانية، كما تم انتخاب مكتب تنفيذي يتشكل من فضلا عن الرئيس كل من عبد العزيز الجناتي، وعبد السلام الشعباوي، ومحمد بوزيدان، وليلى هلال ، وياسمين العلوي، ومحمد أولحاج، وعدنان المعز، وأحمد الطلحي، وسعيد شكري، وعبد المجيد دبون.

وأفاد ربيع الخمليشي أن المرصد أصبح قوة اقتراحية يعتد بها في قرارات كل المجالس المنتخبة ولدى عدد من الهيئات والمؤسسات التي تجمعها بالمرصد اتفاقية شراكة وتعاون.وبات أداة فعالة وحاسمة في تغيير الأوضاع المتردية في المجال البيئي بالمنطقة.

يشار أن المرصد، ومنذ تأسيسه في سنة 2012، اشتغل على مجموعة من الملفات والقضايا التي تهم البيئة بالمدينة والمنطقة، من قبيل محمية السلوقية، و أرض نادي كرة المضرب، و ملعب الفروسية وقصبة غيلان ومغارة هرقل وغيرها…

 

اترك تعليقاً