اخر المقالات: الطاقة الريحية بالمغرب وآثارها على البيئة والإنسان والتنمية || سعيد أوبرايم: الفنان الذي طوع آلة التصوير الفوتوغرافي لتجعل الهواية تتفوق على الاحترافية                                   || لماذا تسعير الكربون الآن؟ || الانقسام والجائحة || محو الأمية المناخية والبيئية || صندوق المناخ الأخضر يمول مشروع حول تغير المناخ في فلسطين وتحديات كورونا || إلحاحية التعاون بين القطاع العام والخاص في مجال المناخ || هل يجب علينا أن نجازف بتدمير المحيط لإنقاذ الكوكب؟ || فى عيد الشمس الشتوى بالاقصر…. تتعامد الشمس على قدس أقداس معبد الكرنك || مشروع WES يدعم إدارة النفايات الطبية في فلسطين  || مصايد أسماك البحر الأبيض المتوسط والبحر الأسود تطوي صفحة الصيد الجائر || تصميم لقاحات من أجل الإنسان وليس لجني الأرباح || الحيلولة دون أن تصبح مكاسب القطاع المالي خسارة للتنوع البيولوجي || النفط جزء من الحل || طريق الصين الى صافي صفر من الانبعاثات || مهمة التنمية المستدامة || حماية النظم الايكولوجية للمياه الجوفية والسطحية العذبة واستصلاحها || فرصة أوروبا الخضراء || “نخيلنا” لتعزيز التنوع الغذائي وضمان استدامته || سبل التغلّب على تحديات المياه في الزراعة ||

YAHAT

يرقد في كل قبر من هذه القبور أحد الناس الذين كانوا مثلكم تماماً!
ربما كان هؤلاء الناس أيضاً قبلكم يشاهدون التلفاز كما تفعلون أنتم الآن!
وكانوا يستيقظون صباحاً!
يغسلون وجوههم،
ويفطرون ويذهبون إلى أعمالهم أو مدارسهم!
كان لكل منهم في وقت ما أقارب يحبونهم!
وأسوة من الناس يقتدون بهم!
وكانت لهم مساكن وسيارات وفواتير يطلب منهم دفعها!
كانت لهم أوقات خاصة يحتفلون فيها بأعيادهم ومناسباتهم!
وربما لم يخطر في بالهم،
أنهم كما كانوا يحتفلون بيوم ميلادهم،
فسيأتي من يتذكر يوم وفاتهم!

شريط وثائقي رائع ليحيى هارون جدير بالمتابعة والتأمل فلنتابع

 

اترك تعليقاً