اخر المقالات: ازمة ” ديمقراطيتنا ” و ثالوثها المحرم || الدكتور جواد الرباع منسقا عاما للشبكة المغربية للمراكز البحثية والفكرية || خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري الأوروبي بنسبة 55 في المائة || القطاع الصحي في حداد على إثر وفاة مهنيين بسبب كوفيد 19 || سياسة جديدة لكفاءة طاقة التبريد || كيف تساعد أهداف المناخ التعافي الاقتصادي || مساعي للحدّ من الفاقد والمهدر من الأغذية || تدبیر ندرة المياه بجهة سوس ماسة : وضع مقلق || التزام عالمي من أجل الطبيعة || الحفاظ على البيئة يحمي صحة البشر || رمال الساحل والبحر : وزارة الطاقة والمعادن والبيئة توضح || إجراء التحول في النظم الغذائية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة” || فوضى صناعة اللحوم || الـقَـمـع السياسي وعواقبه البيئية || كيف نتقاسم الأنهار؟ || تحديد لائحة النفايات غير الخطرة التي يمكن الترخيص باستيرادها || تعقب التقدّم المحرز في مؤشرات أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالأغذية والزراعة في عام 2020 || الجائحة الوبائية تفضح جائحتنا الثقافية || أزمة المياه والصرف الصحي || زرقة السماء من نقاوة الهواء ||

restaurant

أمواج عاتية بساحل الدار البيضاء

تخلف خسائر بالميناء وجزء من الكورنيش

  و.م.ع / سجبت عدة موانئ حوادث على مستوى البنية التحتية للوقاية وعلى مستوى الاستغلال المينائي نتيجة عواصف قوية على الساحل الأطلسي.وخلفت أمواج يتراوح علوها ما بين 6 و7 أمتار، صباح اليوم الثلاثاء، خسائر بميناء وجزء من كورنيش الدار البيضاء.

 وعلم لدى السلطات المحلية أنه حسب المعطيات الأولى فإن هذه الخسائر تتمثل في تحطم المراسي التي تعمل على رسو البواخر بالميناء، وإصابة أربعة مستخدمين يسهرون على عملية الرسو تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي الإسعافات الأولية بعد أن فوجئوا بهذه الأمواج العالية برصيف مولاي يوسف، مضيفا أنه تم تسجيل اقتلاع أحد أبواب لولوج الباخرات للرسو بالميناء.

وخلفت هذه الأمواج خسائر مادية بأحد المسابح بكورنيش الدار البيضاء، فيما غمرت مياه البحر منزلين بجماعة دار بوعزة (إقليم النواصر) وأصابت جزئيا ستة منازل.

وقال السيد يوعابد الحسين، رئيس مصلحة التواصل بمديرية الأرصاد الجوية الوطنية، إن ارتفاع علو الأمواج، التي تراوحت ما بين 6 و7 أمتار، ناجم عن منخفض جوي خيم على ساحل المحيط الأطلسي والمصحوب برياح قوية شمالية غربية تتراوح سرعتها ما بين 60 و100 كيلومتر في الساعة والتي همت السواحل الممتدة ما بين الرباط والصويرة.

اترك تعليقاً