اخر المقالات: تطبيق جوال لحفظ الطيور الجارحة في البحر المتوسط || أفضل وسيلة لمكافحة تغير المناخ || سد فجوة أهداف التنمية المستدامة || إتفاق تحويلي من أجل الطبيعة || أسراب الجراد المفترسة تهدد منطقة شرق إفريقيا دون الإقليمية بأسرها || الإستغوار سياحة جميلة داخل مغارات عجيبة نحتتها أنامل الطبيعة || صفقة تحويلية من أجل الطبيعة || هل بلغ الاقتصاد العالمي ذروة النمو؟ || الملتقى 14 لمنظمة شبكة البرلمانيين المتوسطيين من أجل التنمية المستدامة || تقرير الآفاق الاقتصادية العالمية || عندما يصطدم النشاط المناخي بالقومية || مناقشة عدم المساواة التي نحتاجها || تحديد القيمة الاقتصادية للتربة || الكفاءة قبل زيادة الانتاج || بيان من الأمين التنفيذي لتغير المناخ في الأمم المتحدة || أوروبا والهوية الخضراء الجديدة || موجة الديون العالمية تُسجِّل أكبر وأسرع زيادة لها في 50 عاما || رؤية الخلايا السرطانية وقتل الخلايا السرطانية || نتفاوض بينما يحترق العالَم || مدارسة محاور  الدليل البيئي للمدارس العربية في المغرب  ||

DSC04909

جمعية الامارات للجودة تساهم في نشر ثقافة الجودة على المستوى الاقليمي

د. تيجاني: الإمارات رائدة في اطلاق برامج المسؤولية المجتمعية

اختتمت في دبي الاسبوع الماضي دورة تدريبية متخصصة في مجال المسؤولية المجتمعية للمؤسسات، والتي نظمتها مجموعة نايا للتميز بالتعاون مع جمعية الامارات للجودة بمشاركة عدد من موظفي القطاع العام على مستوى الدولة يمثلون غرفة تجارة وصناعة عجمان، وبلدية مدينة أبوظبي، كما شارك ممثل عن شركة ارامكو لإنتاج النفط في المملكة العربية السعودية وممثل من شركة فالي لتكوير الحديد الخام في سلطنة عمان.

بهدف تنمية وصقل مهارات ومعارف المتدربين في مجال المسؤولية المجتمعية، وتمكينهم من تطبيقها بحسب أفضل الممارسات وفق معايير الأيزو 26000 ومعايير التميز المؤسسي EFQM، بالإضافة إلى تعزيز قدراتهم لتصبح المسؤولية المجتمعية نهجًا وثقافة راسخة في المؤسسة.

وأفادت جمعية الإمارات للجودة أننا ومن موقع المسؤولية نولي أهمية كبرى لمبدأ نشر ثقافة المسؤولية المجتمعية وتساهم في تجذيره في مختلف قطاعات المجتمع المحلي على مستوى الدولة ودول الخليج العربي كون تلك الثقافة هي بمثابة بنية تحتية لازمة لاستدامة المجتمع ونماءه وليست ترفاً فكرياً.

كما استعرض الدكتور عماد سعد رئيس مجلس إدارة مجموعة نايا للتميز والمستشار في مجال الاستدامة والمسؤولية المجتمعية خلال برنامج الدورة التي استمرت خمسة أيام 15 – 19 ديسمبر 2013 بفندق رمال روتانا بدبي أهمية المسؤولية المجتمعية بالنسبة للمؤسسات ومبادئها ومعاييرها والأبعاد الرئيسة لها ومدى فاعليتها في تشجيع وتعزيز الشفافية فيها كونها تعدّ أداة لتحسين استدامة تلك المؤسسات، مشيراً إلى أن الممارسات المسؤولة مجتمعياً هي الحجر الأساس للتنمية المستدامة، وتسهم بشكل كبير في استيعاب وهضم مختلف تحديات العصر. وبيّن دكتور سعد أنه لا بدّ للقطاعين العام والخاص من خلق فرص تحسين ايجابية في المجتمع من خلال تعزيز الممارسات الخاصة بالجوانب البيئية والاقتصادية والاجتماعية عبر تطبيق المواصفة القياسية الدولية (الأيزو 26000) لتكون الدليل الإرشادي لكافة أنواع المنشآت فيما يتعلق بالمبادئ والمصطلحات المتعلقة بالمسؤولية المجتمعية وممارساتها وشؤونها المحورية؛ ما يحقق مزايا عديدة للمؤسسات تحسن تنافسية المنشأة أو المؤسسة وتعزز ولاء العاملين فيها وروحهم المعنوية.

 نبذة عن جمعية الإمارات للجودة:

جمعية ذات نفع عام تم إشهارها من قبل وزارة الشئون الاجتماعية وفقا للقرار الوزاري رقم (419) لسنة 2007 . لقد تم تحديد رؤية الجمعية “تعميق فكر وثقافة التميز لدى الأفراد والمؤسسات المحلية والإقليمية”، كما تم تحديد رسالة الجمعية لتكون: “تقديم خدمات التوعية والتدريب والدراسات والبحوث والاستشارات في مجال الجودة والتميز، والاستفادة من أفضل الممارسات العالمية والمميزات التنافسية من خلال الشراكة الإستراتيجية مع المؤسسات المحلية والإقليمية والعالمية”

اترك تعليقاً