اخر المقالات: مشروع خدمات النظام الايكولوجي يصيغ خطة عمل لتعزيز القدرات || تقرير للفاو يرسم صورة قاتمة عن خطة التنمية المستدامة لسنة 2030 || الأمازون ملك للجميع || مشروع مراكش لنخيل التمر ينال شهادة الجودة الدولية آيزو 9001:2015 || الناشطية في مجال حماية البيئة والحق في المدينة في المنطقة العربية || تقرير منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة || وهم حروب المناخ ؟ || المهرجان الدولي للأفلام البيئية بشفشاون || سقوط نيازك جديدة بجهة “الزاك” المغربية || الفاو تمنح الميدالية الذهبية للخبير المغربي الدكتور عبد الوهاب زايد || إحباط عملية تهريب 120 من السلاحف || إخفاق الحزبين الأميركيين في مجال سياسات المناخ || قمة  الضفتين: الاتحاد من أجل المتوسط يتبنى أفكار المشروعات الخاصة بالمجتمع المدني الأورو-متوسطي || التربية البيئية موضوع تقرير “أفد” الجديد: مؤتمر دولي لإطلاقه في بيروت || جُزُر الإبداع المناخي || ماذا يعيب تقييمات الأثر البيئي؟ || دعم الفاو للدول التي تتعرض لأخطار زراعية وبيئية || الوقت يداهم العالم || البيئة في مدارس المغرب وجامعاته || سلامة الأغذية شاغلنا جميعاً ||

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

مع بداية هذه السنة تم صدور أول دليل مخصص للنيازك للأستاذ عبد الرحمان ابهي، أستاذ بجامعة ابن زهر بأكادير. دليل يلبي الحاجة الضرورية لتعرف على الصخور السماوية في المغرب. بعنوان ” النيازك: الدليل الصغير” ،  الذي نشره المتحف الجامعي للنيازك ودعمه وزارة الثقافة والاتصال.
يعتبر المغرب أحد أغنى بلدان العالم من حيث اكتشافات النيازك. وباعتباره عالمًا متخصصا في علم النيازك، فإن البروفسور عبد الرحمان، المؤسس للمتحف الجامعي للنيزك، قد أتيحت له الفرصة لتقييم في مختبره بكلية العلوم في أكادير والمتحف الجامعي للنيازك الآلاف من الصخور التي تظهر على أنها نيازك، ولكن اغلبيه هذه الصخور هي أرضية. ولملء هذا الفراغ، قام عبد الرحمن إبهي، بنشر أول دليل له بعنوان ” النيازك: الدليل الصغير” والذي يسلط الضوء عن عالم الاحجار الفضائية. إنها مهمة طويلة الأمد لكل أولئك الذين يريدون معرفة المزيد عن هذا العالم الرائع، فهو سيساعد المهتمين لمعرفة النيازك وخصوصياتها وتصنيفها وكذلك مصدرها وذلك باستخدام الرسومات التوضيحية الملونة (14 لوحة وأكثر من 80 صورة)، يصف هذا الدليل أكثر من 100 نيزك ويشير إلى الملاحظات الرئيسية التي يجب القيام بها للتعرف على النيازك. في هذا الدليل سوف تجدون وصفا مفصلا للنيازك مع ملحق، عبارة عن معجم صغير لمعرفة المزيد عن هذه الاحجار العجيبة الآتية من الفضاء.
وأوضح المؤلف أن لهذا الدليل والمتحف الجامعي للنيازك التابع لجامعة ابن زهر بأكادير،دور مهم في الثقافة العلمية في المغرب وكذلك مساعدة الأشخاص العاملين في هذا الميدان، من طلبة والأساتذة ورحل وتجار وسماسرة وهواة جمع النيازك في العالم العربي وأفريقيا وكذلك بعض الأجانب، خصوصا مع تطور تجارة الاحجار السماوية التي جعلت من المغرب أحد أكبر المصدرين في العالم.
هذه الأحجار السماوية هي جزء من ثروتنا الطبيعية واليوم هي المواد الوحيدة من خارج الأرض التي يمكن أن تعطينا معلومات حول نظامنا الشمسي. ولهذا فكل ما تحتاجه هو عدسة مكبرة، دليل النيازك والملاحظة الجيدة لاكتشاف هذا العالم الرائع.

اترك تعليقاً