اخر المقالات: لا وقت للهزل : كيف نتجنب كارثة مناخية || هل عفا الزمن عن المدن؟ || مفارقة إزالة الكربون || سعد السعود في الموروث الجمعي بالمشرق العربي || تنزيل مشاريع شجر الأركان يمضي بخطى ثابتة نحو تطوير سلسلة زراعية بيئية قائمة الذات || رسائل المصرى القديم فى عيد الشمس الشتوى بابى سنبل || تقدير التكلفة الاجتماعية الحقيقية المترتبة على استهلاك الكربون || نيازك المناطق الصحراوية المغربية : تراث مادي ذو أهمية علمية || دورة تدريبية حول صناعة الأفران الشمسية للطبخ || مسابقة النخلة بألسنة الشعراء في دورتها الخامسة 2021 || التغير المناخي كان سبب الهجرات وزوال مستوطنات في مصر القديمة || القطب الشمالي على الخطوط الأمامية || المرجين.. كارثة بيئية يخلفها موسم جني الزيتون || الجائحة وساعة القيامة || الجائحة الصامتة لمقاومة المضادات الحيوية || ملتقى دافوس يناقش التحديات الاقتصادية والبيئية والاجتماعية والتكنولوجية في أعقاب جائحة كوفيد-19 || أوروبا يجب أن تكون قوة مناخية عالمية || مشروع دعم المياه والبيئة في سياق الرهانات الواقعية والتوقعات المستقبلية || فى احتفال مصر بيوم البيئة الوطني : لنتقدم نحو اقتصاد أخضر || آفاق واعدة لتنمية تربية الأحياء البحرية بجهة سوس ماسة ||

الإسكندرية في 29 يونيو – تسلم الدكتور إسماعيل سراج الدين؛ مدير مكتبة الإسكندرية، وسام فارس في الفنون والآداب من فرنسا، تقديرا للجهود والدور الذي قام به في خدمة الثقافة والفنون والآداب، إضافة إلى دوره في تعزيز التعاون الثقافي والفني والأدبي بين مصر وفرنسا. قام بتسليم الوسام فريديريك ميتران؛ وزير الثقافة الفرنسي، خلال احتفال أقيم اليوم الأربعاء بمقر وزارة الثقافة الفرنسية بباريس.

كان الدكتور إسماعيل سراج الدين قد تسلم مؤخرا ميدالية خدمة الصالح العام Public Welfare Medal من الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم، وذلك عن إنجازاته في تطبيق العلوم لخدمة الجمهور، خاصة في العالم العربي والإسلامي. كما تسلم جائزة إنجاز العمر الإفريقية 2010 في مجال البحث العلمي، وهو أستاذ متميز بجامعة فاجينينجين بهولندا، وأستاذ الكرسي الدولي “المعرفة في مواجهة الفقر” في كولاج دو فرانس 2010/2011، وعضو الجمعية الفلسفية الأمريكية، ورئيس المجلس التنفيذي للمكتبة الرقمية العالمية، ورئيس وعضو اللجان الاستشارية لعدد من المؤسسات الأكاديمية والبحثية والعلمية والدولية ومنظمات المجتمع المدني. وهو عضو في كلٍّ من  المجلس الأعلى للثقافة، والمجمع العلمي المصري، وأكاديمية العلوم للعالم النامي TWAS، والأكاديمية الوطنية الهندية للعلوم الزراعية، والأكاديمية الأوروبية للعلوم والفنون.

وتولَّى سراج الدين العديد من المناصب بالبنك الدولي؛ منها: نائب المدير لشئون التنمية البيئية والاجتماعية المستدامة (1992-2000) وللمشروعات الخاصة (1998-2000). وله ما يربو على 60 كتابًا ومونوجرافًا، وأكثر من 200 ورقة بحثية في موضوعات عديدة؛ مثل التكنولوجيا الحيوية والتنمية الريفية والاستدامة وأهمية العلم بالنسبة للمجتمع. وهو حاصل على البكالوريوس في الهندسة من جامعة القاهرة، ودرجتي الماجستير والدكتوراه من جامعة هارفارد، بالإضافة إلى 30 دكتوراه فخرية من مختلف أنحاء العالم.

اترك تعليقاً