اخر المقالات: فرصة أوروبا الخضراء || “نخيلنا” لتعزيز التنوع الغذائي وضمان استدامته || سبل التغلّب على تحديات المياه في الزراعة || خطة مجموعة العشرين في التعامل مع الديون لا تفي بالحاجة || خطة عمل لدعم التنمية المستدامة ومعالجة قضايا تغير المناخ وحماية البيئة || التعامل مع نقص المياه || أوروبا والصين تمسكان بزمام العمل المناخي || كيف يمكن لبنوك التنمية العامة أن تدعم الحفاظ على الطبيعة؟ || مساعدات الشمال إلى الجنوب بشأن مواجهة التغير المناخي || مشاريع للتخفيف من وطأة انبعاثات غازات الاحتباس الحراري || استيراد نفايات ايطاليا لردمها في ارض الوطن.. كارثة بيئية أخرى تحل بتونس || وجوب تبادل الخبرات في التخصصات المتعلقة بالصحة والبيئة عبر البلدان العربية || من أجل تحقيق مستويات منخفضة الكربون في مجال النقل البحري || محاسبة المياه كأداة حيوية لإدارة المياه || النتائج الرئيسية والتوصيات لتقرير “أفد” عن الصحة والبيئة في البلدان العربية || البيئة الصحية شرط أساسي لأشخاص أصحاء || الصحة والبيئة في البلدان العربية || دراسة عينة من المجتمع المدني المغربي خلال جائحة كوفيد-19: الأدوار الوظيفية والتطلعات المستقبلية || كيف نجعل الشركات تعمل من أجل الطبيعة؟ || الاستماع إلى العلم ||

iso-%d8%a5%d9%8a%d8%b2%d9%88-20121-cop22

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

حصل مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة للتغيرات المناخية الثاني والعشرون، المنظم من 7 إلى 18 نونبر بمراكش، على الشهادة الدولية الخاصة بتنظيم واستضافة الأحداث “إيزو 20121”.

وتسلم هذه الشهادة  مندوب مؤتمر المناخ مؤتمر الأطراف الثاني والعشرين ،عبد العظيم الحافي،  من قبل نائب رئيس مجموعة “مكتب فيريتاس” ، المتخصص في قياس الأداء والإشهاد، السيد مارك روسول، وذلك خلال حفل حضره مسؤولون وعدة شخصيات وأعضاء لجنة الاشراف.

وسجل مراقبو “مجموعة بورو فيريتاس” بين نقاط قوة مؤتمر الأطراف كوب 22 والتي تتمثل في “الانخراط القوي” للجنة الاشراف في مقاربة شهادة “إيزو 20121 على مستوى احترام الآجال والحوار مع الأطراف المعنية و التعبئة المسبقة  ما قبل مؤتمر الأطراف و انخراط المجتمع المدني . وكذا التنسيق القريب مع فريق اتفاقية الأمم المتحدة الاطارية حول التغيرات المناخية والتدخل السريع و الاستباقي.

وحددت بض العناصر تم أخذها بعين الاعتبار كذلك لمنح هذه الشهادة والتي تتجلى في استقبال المشاركين و الأمن  وتهيئة موقع باب “إغلي” ومعالجة الهواء ودمج التكنولوجيات الصديقة للبيئة واتخاذ اجرءات فعالة لتقليص استهلاك المياه والتدبير الأمثل لخدمة “نقل المشاركين” وتثمين نفايات المطعمة خلال مؤتمر الأطراف كوب22 عن طريق التحلل الشمسي الذي يسمح بتحويلها إلى كربون نشط، وهي سابقة على المستوى العالمي.

يشار أن مؤتمر الأطراف  كوب22  يعد ثاني مؤتمر أممي يحصل على شهادة “إيزو 20121” بعد مؤتمر باريس.

ويذكر أن شهادة “إيزو 20121” منحت ، منذ الإعلان عنها في 2012 ،  لسبع تظاهرات دولية وهي الألعاب الأولمبية بلندن سنة 2012 و أورو فيزيون لسنة 2013 و فندق “بلاثا اتيني بانكوك (تنظيم التظاهرات) والألعاب الأولمبية لريو2016 و أورو2016 بباريس وكوب21 بباريس

اترك تعليقاً