اخر المقالات: قنص إيكولوجي و مستدام بمنطقة الأطلس الكبير || إنشاء مؤسسة “المبادرة من أجل تكييف الفلاحة الإفريقية” بالمغرب || إعادة تمويل الصندوق العالمي || دليل متفائل لتغير المناخ ||  دليل للنيازك في افريقيا والعالم العربي || بنايات المستقبل رشيقة وصديقة للبيئة || لا يمكن لمعركة تغير المناخ تجاهل القضايا الاجتماعية || استعراض لأهم أحداث سنة 2018 والإجراءات اللازمة لخلق عالم أكثر شمولاً واستدامة. || البيئة في 2018: كوارث مناخية وحرب على البلاستيك || قمة المناخ نجحت || المنتزه الوطني للحسيمة بالمغرب || أبرز الاكتشافات العلمية لسنة 2018 || الواحات المغربية تراث إنساني يستحق الحماية والتثمين || التأثير الجيني : تجارب بدون موافقة || المغرب يوقع إعلانًا مشتركًا مع 4 دول من الاتحاد الأوروبي || حملات قنص الخنزير البري بسوس ماسة || نموذج أعمال من أجل الاستدامة || للسلامة المناخية، اتصل بالمهندسين || الترابط (Nexus) بين موارد المياه والطاقة والغذاء || حلقات نقاش تشاورية حول الجفاف وأمن المياه وتعريف مناطق الحماية في المغرب ||

iso-%d8%a5%d9%8a%d8%b2%d9%88-20121-cop22

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

حصل مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة للتغيرات المناخية الثاني والعشرون، المنظم من 7 إلى 18 نونبر بمراكش، على الشهادة الدولية الخاصة بتنظيم واستضافة الأحداث “إيزو 20121”.

وتسلم هذه الشهادة  مندوب مؤتمر المناخ مؤتمر الأطراف الثاني والعشرين ،عبد العظيم الحافي،  من قبل نائب رئيس مجموعة “مكتب فيريتاس” ، المتخصص في قياس الأداء والإشهاد، السيد مارك روسول، وذلك خلال حفل حضره مسؤولون وعدة شخصيات وأعضاء لجنة الاشراف.

وسجل مراقبو “مجموعة بورو فيريتاس” بين نقاط قوة مؤتمر الأطراف كوب 22 والتي تتمثل في “الانخراط القوي” للجنة الاشراف في مقاربة شهادة “إيزو 20121 على مستوى احترام الآجال والحوار مع الأطراف المعنية و التعبئة المسبقة  ما قبل مؤتمر الأطراف و انخراط المجتمع المدني . وكذا التنسيق القريب مع فريق اتفاقية الأمم المتحدة الاطارية حول التغيرات المناخية والتدخل السريع و الاستباقي.

وحددت بض العناصر تم أخذها بعين الاعتبار كذلك لمنح هذه الشهادة والتي تتجلى في استقبال المشاركين و الأمن  وتهيئة موقع باب “إغلي” ومعالجة الهواء ودمج التكنولوجيات الصديقة للبيئة واتخاذ اجرءات فعالة لتقليص استهلاك المياه والتدبير الأمثل لخدمة “نقل المشاركين” وتثمين نفايات المطعمة خلال مؤتمر الأطراف كوب22 عن طريق التحلل الشمسي الذي يسمح بتحويلها إلى كربون نشط، وهي سابقة على المستوى العالمي.

يشار أن مؤتمر الأطراف  كوب22  يعد ثاني مؤتمر أممي يحصل على شهادة “إيزو 20121” بعد مؤتمر باريس.

ويذكر أن شهادة “إيزو 20121” منحت ، منذ الإعلان عنها في 2012 ،  لسبع تظاهرات دولية وهي الألعاب الأولمبية بلندن سنة 2012 و أورو فيزيون لسنة 2013 و فندق “بلاثا اتيني بانكوك (تنظيم التظاهرات) والألعاب الأولمبية لريو2016 و أورو2016 بباريس وكوب21 بباريس

اترك تعليقاً