اخر المقالات: على وقع موجات الطقس السىء ، الصقيع يقترب من مزروعاتنا || فليبدأ الانتقال العظيم! || المناخ: هناك حاجة إلى حل عالمي لمشكلة عالمية || لا يوجد وقت نضيعه في الوفاء بوعود اتفاقية باريس للمناخ || الطاقة الريحية بالمغرب وآثارها على البيئة والإنسان والتنمية || سعيد أوبرايم: الفنان الذي طوع آلة التصوير الفوتوغرافي لتجعل الهواية تتفوق على الاحترافية                                   || لماذا تسعير الكربون الآن؟ || الانقسام والجائحة || محو الأمية المناخية والبيئية || صندوق المناخ الأخضر يمول مشروع حول تغير المناخ في فلسطين وتحديات كورونا || إلحاحية التعاون بين القطاع العام والخاص في مجال المناخ || هل يجب علينا أن نجازف بتدمير المحيط لإنقاذ الكوكب؟ || فى عيد الشمس الشتوى بالاقصر…. تتعامد الشمس على قدس أقداس معبد الكرنك || مشروع WES يدعم إدارة النفايات الطبية في فلسطين  || مصايد أسماك البحر الأبيض المتوسط والبحر الأسود تطوي صفحة الصيد الجائر || تصميم لقاحات من أجل الإنسان وليس لجني الأرباح || الحيلولة دون أن تصبح مكاسب القطاع المالي خسارة للتنوع البيولوجي || النفط جزء من الحل || طريق الصين الى صافي صفر من الانبعاثات || مهمة التنمية المستدامة ||

آفاق بيئية: نيويورك

 دخلت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) في شراكة استراتيجية مبتكرة مع شركة يونيليفر بهدف مساعدة الدول في جهودها لتقليل فقد وهدر الغذاء ومواجهة مشكلة التغير المناخي في سياق أهداف التنمية المستدامة.

فقد وقع جوزيه غرازيانو دا سيلفا، المدير العام للفاو، وبول بولمان، الرئيس التنفيذي ليونيليفر والمناصر لأهداف التنمية المستدامة، خطاب نوايا لضمان وتحسين فرص الحصول على الغذاء وتنمية الزراعة المستدامة، وذلك على هامش جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك اليوم.

وقال دا سيلفا بعد الاجتماع مع بولمان في مكتب الفاو في نيويورك، “يسر الفاو أن تتعاون مع يونيليفر. فتحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030 يتطلب العمل والالتزام. ومن خلال هذا التحالف سنكون قادرين على التأثير إيجابياً على حياة الأسر المزارعة والمستهلكين والتقدم نحو عمليات انتاج واستهلاك أكثر استدامة.”

ودعا دا سيلفا الرئيس التنفيذي ليونيليفر إلى مواصلة الحوار بينهم عبر اجتماع متابعة في مقر الفاو في روما.

خمسة طموحات أساسية

ويهدف التعاون بين الفاو ويونيليفر إلى تحقيق خمس نقاط تدخّل استراتيجية تشمل الابتكار الرقمي واحترام حيازة الأراضي وبناء القدرة على الصمود لصغار المزارعين والتصدي لتغير المناخ وتقليص الفاقد والمهدر من الأغذية.

وقال دا سيلفا، “يتم فقد وهدر ما يقارب ثلث الغذاء العالمي على طول سلسلة الغذاء. ويمكن التصدي لهذا الواقع المؤلم من خلال ابتكار نظام غذائي أكثر كفاءة وإنصاف واستدامة. ويمكن للقطاع الخاص أن يلعب دوراً هاماً في هذا الصدد.”

وكانت الفاو قد تعاونت بالفعل مع يونيليفر في الأرجنتين- حيث يقدّر أن ما يزيد عن كيلو غرام واحد من الغذاء لكل شخص يهدر يومياً- كمثال على مبادرة عالمية يمكن تطبيقها على نطاق أوسع. وتوافق يونيليفر، التي تعهدت بتخفيض مستوى الفاقد والمهدر من الغذاء إلى النصف بحلول عام 2025، على العمل مع الفاو لإطلاق مبادرات مشتركة لتقليل فقد وهدر الأغذية عن طريق حملات نشر التوعية وإشراك الحكومات والمجتمع المدني والقطاع الخاص.

التغير المناخي والزراعة

وسيتم أيضاً إنشاء منصات مشتركة لمناصرة قضية تغير المناخ في إطار مؤتمر الأطراف واتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ. وستدعم الفاو ويونيليفر الجهود الرامية إلى دفع المناقشات الخاصة بتغير المناخ والزراعة إلى الأمام.

وتنسجم الاستراتيجية الرقمية التي تتبناها يونيليفر للزراعة المستدامة والتي تركز على تقديم المعلومات والمعاملات والخدمات الاستشارية من خلال تكنولوجيا الهاتف الجوال، مع رؤية الفاو حول ضرورة زيادة الدخل في المناطق الريفية. كما أنها تتيح فرصة الاشتراك في استكشاف كيفية تطوير حلول رقمية مبتكرة للوصول إلى صغار المزارعين والأسر المزارعة.

اترك تعليقاً