اخر المقالات: مفاوضات ناجحة لفائدة الأسماك المهددة بالانقراض || مستجدات ومساعي برنامج الشراكة للأنظمة الايكولوجية الحرجة بمراكش || من أجل بناء إطار صحي عالمي أفضل || تنامي مؤشرات التنمية المستدامة المتعلقة بالأغذية والزراعة لعام 2021 || استراتيجيات وتدابير إدارة مستقبل مصايد أسماك التونة || البومة البيضاء والزراعة أية علاقة ؟ || هل يمكن الاستغناء بالكامل عن استخدام مضادات الميكروبات؟ || تحديد نطاق الحياد الكربوني للشركات || نجيب صعب يتسلّم الجائزة البرلمانية المتوسطية || الطبيعة لا تستطيع الانتظار || ثمين التراث الطبيعي وتنمية البحث العلمي || التخطيط للطريق نحو صافي صفر انبعاثات || إنفاق أموال المناخ الذكية لتمكين النساء || استدامة الثروات السمكية في مقدمة التعاون واتفاقيات الشراكة || قمة الاطراف كوب 26 تعتمد إزالة الكربون في النقل والبحري || فاتورة الواردات الغذائية في العالم مرشحة للارتفاع إلى مستوى قياسي في عام 2021 || ما السبب وراء تأثير المعلومات المضللة بشأن فيروس كوفيد -19؟ || الاقتصاد الذي تتطلبه صحة الكوكب || تعزيز المشاركة المجتمعية في الحد من مخاطر الكوارث || خطوات ملموسة ضد الشباك المهجورة في البحر الأبيض المتوسط ​​والبحر الأسود ||

eolien

 آفاق بيئية  : محمد التفراوتي

أعلن بالمغرب عن بناء أول مصنع خاص بشفرات توربينات (أذرع) الطاقة الريحية بمدينة طنجة (شمال المغرب ) ، وذلك بموجب اتفاق وقع بين كل من مولاي حفيظ العلمي وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي وعبد القادر اعمارة وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة و مجموعة “سيمنس” الألمانية. وتبلغ كلفة استثمار المشروع حولي  100 مليون أورو .

وسيعمل المصنع على صناعة 700  شفرة (ذراع) ريحية في السنة، أي ما يمكن من إنتاج 1000 ميغاواط. وسيمتد المصنع على مساحة تقدر حولي 37500 متر مربع . ويبعد عن  ميناء طنجة المتوسط ب 35 كيلومترا .

وسينطلق المصنع الجديد خلال سنة 2017، وسيزود أسواق شمال إفريقيا، والشرق الأوسط و أوربا بمعدات الطاقة الريحية . وسيخلق هذا المصنع حوالي 1200 منصب شغل، بينها 700 منص مباشر.

وسيعمل المصنع على تنمية منظومة صناعة الطاقات المتجددة حيث سينتج لأول مرة أذرعا طولها 63 مترا من صنع المغرب .

 يشار أن شركة “سيمنس” الألمانية ساهمت في إنشاء محطة الطاقة الريحية بطرفاية (جنوب المغرب ) والتي تتوفر على سعة 300 ميغاواط  ، وكذا محطة “حومة ” بشراكة مع مؤسسة “ناريفا” بسعة 50 ميغاواط .

ومن جهة أخرى أعلنت الشركة السعودية “أكوا ” عن إطلاق مزرعة ريحية على بعد 50 كيلومتر من مدينة طنجة ، باستثمار إجمالي قيمته 1,8 مليار درهم.ويأتي هذا المشروع الريحي تبعا للمشروعين الشمسيين ” نور 2 ” و ” نور 3 ”  بوارزازات اللذان ، سينتجان على التوالي 200 و 150 ميغاوات من الكهرباء . وذلك في سياق المخطط الوطني لانتاج ألفي ميغاوات من الكهرباء عبر الطاقة الشمسية في أفق سنة 2025.
ويذكر أن المجموعة السعودية « أكوا » تعد المستثمر الرئيسي في مشروع « نور 1 » بحصة 70 في المائة من مجموع الغلاف الاستثماري المرصود لهذه المحطة الشمسية.

اترك تعليقاً