اخر المقالات: الضفة المتوسطية تتأرجح في منتصف حبل مشدود || 14 أكتوبر احتفال بالبيئة وبالتربية عليها || إلى أي شيء تحتاج البلدان النامية للوصول إلى صافي الـصِـفر || العرجون الشجرة الغامضة… المهددة بالانقراض || مؤسسة عالمية لعالم يزداد شيخوخة || إصدار سلسلة الـ 50 كُتَيِّب إغناء دولي للمشهد العلمي المتخصص || معا لتحويل عالمنا || التزامات قوية لمواجهة الطوارئ المناخية والبيئية || ميلاد نادي سينمائي بأكادير وإعلان مهرجان دولي لسينما البيئة. || “التلعيب ” تعزيز للسلوك المستدام بيئيا ووسيلة واعدة لمنع تغير المناخ || تحسين الجودة البيئية للمجالات الغابوية بالقنيطرة || اليوم العالمي لهدر الغداء || مشروع دعم المياه والبيئة آداة تثقيف وتوعية وتعزيز الإستهلاك المستدام || الابتكار الزراعي في خدمة الأمن الغذائي بالإمارات || تخضير القطاعات الأصعب || كيف يمكن تجنب كارثة مناخية عالمية || الحجة لصالح معاهدة عدم انتشار الوقود الأحفوري || استيلاء الشركات على قمة الأمم المتحدة للأغذية || سد الفجوة بين الطبيعة والتمويل || ماذا كشفت الجائحة عن الجوع ||
                                 يجتمع مؤلفو مجموعة العمل الثالثة التابعة للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ (IPCC) بشكل افتراضي لتقديم التقرير

آفاق بيئية : محمد التفراوتي

سيجتمع خبراء من الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ (IPCC)  من 19 إلى 23 أبريل 2021 لمواصلة عملهم بشأن مساهمة مجموعة العمل الثالثة في تقرير التقييم السادس ، الذي يقيم التخفيف من آثار تغير المناخ.

وسيضم الاجتماع ، الذي تستضيفه حكومة إيطاليا ، 280 خبيراً من حوالي 70 دولة حيث يبدأون في إعداد المسودة النهائية للتقرير والمسودة الثانية لملخص صانعي السياسات.

وأفاد “جيم سكيا” ، رئيس مجموعة العمل الثالثة أنه رغم الوباء المستمر ، فقد تم إحراز تقدم كبير منذ اجتماع الثالث للمؤلفين الرئيسيين، وهو أول اجتماع افتراضي لهم بالهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ (IPCC) ، في سنة 2020.

وقطع المؤلفون شوطا إضافيا لتقديم مسودة الدرجة الثانية، والتي تلقت أكثر من 30000 تعليق من أكثر من 850 مراجعا حكوميا وخبيرا. وسيمنحهم الاجتماع القادم الفرصة لتقييم هذه التعليقات الحيوية والاستمرار في إعدادهم لمسودة نهائية شاملة وذات صلة.

ويعهد لفريق العمل الثالث التابع للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ (IPCC) مسؤولية تقييم التخفيف من تغير المناخ، الاستجابات والحلول لتهديد تغير المناخ الخطير من خلال تقليل الانبعاثات وتعزيز مصارف غازات الدفيئة المسؤولة عن ظاهرة الاحتباس الحراري. إذ أن هذه المصارف هي خزان حيوي أو اصطناعي يقوم بتجميع ثاني أكسيد الكربون لفترة غير محددة.

وشكر الرئيس الثاني لمجموعة العمل الثالثة، “بريادارشي شوكلا” ، كل من المراجعين لمسودة الدرجة الثانية ، الذين يعكسون أهمية هذا التقرير والاهتمام به من جانب العديد من القطاعات والجوانب في المجتمع، وكذا حكومة إيطاليا على دعمها خلال الاجتماع الافتراضي والمشاركة في أنشطة التوعية المرتبطة بها ، والتي لها أهمية ليس فقط لمجموعة العمل الثالثة ، ولكن أيضا للجمهور الدولي الواسع”.

Many mixed hands reaching up to grab a piece of Mother Earth.

يذكر أن تقرير التقييم السادس (AR6) سيقيم خيارات التخفيف في قطاعات مثل الطاقة والزراعة والغابات واستخدام الأراضي والمباني والنقل والصناعة ، والنظر فيها في سياق التنمية المستدامة. وللمرة الأولى ، ستدرس العلاقة بين انبعاثات غازات الاحتباس الحراري وموضوعات مثل الاستهلاك والسلوك ، ودور الابتكار والتكنولوجيا. كما سيقوم التقرير أيضًا بتقييم العلاقة بين الإجراءات قصيرة إلى متوسطة المدى ومسارات الانبعاثات طويلة الأجل التي ستحد من ظاهرة الاحتباس الحراري. وسيتم توزيع المسودة النهائية للتقرير على الحكومات في وقت لاحق من عام 2021 للحصول على تعليقات الملخص لصانعي السياسات. ومن المقرر حاليا أن ينظر فريق الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ في مساهمة الفريق العامل الثالث في تقرير التقييم السادس للفريق الحكومي الدولي المعني بتغير المناخ في جلسة عامة في أوائل عام 2022 ، على الرغم من أن التواريخ لا تزال خاضعة للمراجعة بسبب الوضع الغير الواضح الناجم عن جائحة كوفيد 19 .

يشار أن الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ (IPCC) هي هيئة تابعة للأمم المتحدة معنية بتقييم العلوم المتعلقة بتغير المناخ. تم إنشاؤه من قبل برنامج الأمم المتحدة للبيئة (UNEP) والمنظمة العالمية للأرصاد الجوية (WMO) في عام 1988 لتزويد القادة السياسيين بتقييمات علمية دورية بشأن تغير المناخ ، وآثاره ومخاطره ، وكذلك لطرح استراتيجيات التكيف والتخفيف. وفي نفس العام ، أيدت الجمعية العامة للأمم المتحدة الإجراء الذي اتخذته المنظمة العالمية للأرصاد الجوية وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة في إنشاء الفريق الحكومي الدولي المعني بتغير المناخ. تضم 195 دولة عضوا.

ويساهم آلاف الأشخاص من جميع أنحاء العالم في عمل الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ . ويتطوع علماء الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ ، بخصوص تقارير التقييم،  بوقتهم لتقييم آلاف الأوراق العلمية المنشورة كل عام لتقديم ملخص شامل لما هو معروف عن محركات تغير المناخ ، وآثاره ومخاطره المستقبلية ، وكيف يمكن للتكيف والتخفيف أن يقلل من هذه. المخاطر.

وتضم الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ ثلاث مجموعات عمل: الفريق العامل الأول ، الذي يتعامل مع أساس العلوم الفيزيائية لتغير المناخ . الفريق العامل الثاني ، المعني بالتأثيرات والتكيف والقابلية للتأثر . والفريق العامل الثالث ، الذي يتعامل مع التخفيف من تغير المناخ. كما أن لديها فرقة عمل معنية بقوائم الجرد الوطنية لغازات الاحتباس الحراري التي تطور منهجيات لتقدير انبعاثات غازات الاحتباس الحراري وعمليات إزالتها.

تزود تقييمات الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ الحكومات ، على جميع المستويات ، بالمعلومات العلمية التي يمكنها استخدامها لتطوير سياسات المناخ. تقييمات الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ (IPCC) هي مدخلات رئيسية في المفاوضات الدولية لمعالجة تغير المناخ. تتم صياغة تقارير الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ ومراجعتها على عدة مراحل ، مما يضمن الموضوعية والشفافية.

وتنشر تقارير التقييم العلمي الشامل كل 6 إلى 7 سنوات . تم الانتهاء من آخر تقرير ، وهو تقرير التقييم الخامس ، في عام 2014 وقدمت المدخلات العلمية الرئيسية لاتفاق باريس للمناخ.وقررت الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ ، في دورتها الحادية والأربعين في فبراير 2015 ، إصدار تقرير التقييم السادس (AR6) . وفي دورتها الثانية والأربعين ( أكتوبر 2015) ، انتخبت مكتبا جديدا للإشراف على العمل في هذا التقرير والتقارير الخاصة التي سيتم إصدارها في دورة التقييم. كما قررت في دورتها الثالثة والأربعين في أبريل 2016 ، إصدار ثلاثة تقارير خاصة ، وتقرير المنهجية وتقرير التقييم السادس. وتنشر الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ أيضًا تقارير خاصة حول قضايا جد محددة بين تقارير التقييم.

ويتحدث التقرير الخاص للفريق الحكومي الدولي المعني بتغير المناخ “الاحترار العالمي عند 1.5 درجة مئوية” ، عن آثار الاحترار العالمي بمقدار 1.5 درجة مئوية فوق مستويات ما قبل الثورة الصناعة ومسارات انبعاثات غازات الاحتباس الحراري العالمية ذات الصلة ، في سياق تعزيز الاستجابة العالمية لخطر تغير المناخ والتنمية المستدامة و جهود المبذولة للقضاء على الفقر في أكتوبر 2018.

وتم إطلاق تقرير خاص للفريق الحكومي الدولي المعني بتغير المناخ بشأن تغير المناخ حول “تغير المناخ والأراضي” ، متناولا إشكالية تغير المناخ  والتصحر ، وتدهور الأراضي ، والإدارة المستدامة للأراضي ، والأمن الغذائي ، وتدفقات غازات الاحتباس الحراري في النظم البيئية الأرضية في غشت 2019. وصدر كذلك التقرير الخاص عن “المحيطات والغلاف الجليدي في مناخ متغير” في سبتمبر 2019.

وأصدرت الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ في ماي 2019 تقرير” 2019  تنقيح للخطوط التوجيهية للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ لعام 2006 بشأن قوائم الجرد الوطنية لغازات الاحتباس الحراري”. وهو تحديث للمنهجية التي تستخدمها الحكومات لتقدير انبعاثات غازات الاحتباس الحراري وعمليات إزالتها.

وتعمل ثلاث مجموعات عمل للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ على إعداد تقرير التقييم السادس . ومن المتوقع صدور تقرير الملخص النهائي في عام 2022.

اترك تعليقاً